اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

أسعار النفط ترتفع 4.2% وخام برنت يسجل 75.8 دولارًا للبرميل

ارتفعت أسعار النفط اليوم الإثنين، في تعويض لبعض الخسائر بعد انخفاضها يوم الجمعة نحو 10 دولارات للبرميل؛ وذلك في الوقت الذي بحث فيه المستثمرون عن صفقات لكنهم ظلوا حذرين مع التركيز على سلالة فيروس كورونا أوميكرون ومفاوضات الاتفاق النووي الإيراني.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس برنت 3.05 دولار أو 4.2 %، إلى 75.77 دولار للبرميل بعد هبوطها 9.50 دولار يوم الجمعة.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 3.27 دولار أو 4.8 %، إلى 71.42 دولار للبرميل بعد أن هبط 10.24 دولار في الجلسة السابقة.

وانهارت أسعار النفط مع الأسواق المالية الأخرى يوم الجمعة أكثر من 10%، في أكبر انخفاض لها في يوم واحد منذ أبريل 2020 بعد أن أثارت السلالة الجديدة مخاوف المستثمرين وزادت من المخاوف من إمكانية تزايد فائض المعروض في الربع الأول.

وقال هيرويوكي كيكوكاوا المدير العام للأبحاث في شركة نيسان للأوراق المالية “كانت هناك عمليات شراء تصحيحية على أساس أن سوق النفط قد بلغت ذروة البيع الأسبوع الماضي وتكهنات بأن أوبك + قد تتخذ إجراء ضد أوميكرون ، مما قد يخفض الإنتاج”.

وأضاف “كل الأنظار ستركز على كيفية تأثير أوميكرون على الاقتصاد العالمي والطلب على الوقود وتحرك أوبك + والمحادثات النووية الإيرانية هذا الأسبوع”.

من جانهبا توقعت أوبك أن مخزونات النفط المفرج عنها من الدول المستهلكة يمكن أن تضخم بشكل كبير الفائض في الأسواق العالمية. وتأتي تلك التوقعات من مجلس المنظمة الاستشاري – مجلس اللجنة الاقتصادية – قبل أسبوع من اجتماع المنظمة وحلفائها لتقرير ما إذا كانت ستزيد الإنتاج أم لا.

وضح بعض ممثلي منظمة أوبك وشركائها أنهم قد يلغون الزيادة في الإنتاج المقررة في يناير إذا أغرقت المخزونات المحررة من قبل الولايات المتحدة وآخرون السوق، وقد تدعم توقعات مجلس اللجنة الاقتصادية حجة الدول التي تضغط من أجل مثل هذا التوقف المؤقت في رفع الإنتاج.

من المقرر أن تقوم أوبك+ بإضافة 400 ألف برميل يومياً خلال يناير المقبل، وذلك ضمن الجدول الشهري لزيادة الإمدادات.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، إن شركاء أوبك + لم يطلبوا إعادة التفاوض بشأن الاتفاق بسبب سلالة “كورونا أوميكرون” الجديدة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق