وزير البترول: إشراك القطاع الخاص وشركاء الأعمال لتدبير التمويل والتكنولوجيا اللازمة لمشروعات الغاز

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إن منتدى غاز شرق المتوسط يعد منظمة حكومية دولية أُنشئت بهدف توفير منصة للتعاون من أجل تنمية واستخدام الغاز الطبيعي بشكل مستدام وفعال وصديق للبيئة، والحفاظ عليه من أجل مستقبل مستدام، مع الاحترام الكامل لحقوق أعضائها في مواردهم الطبيعية وفقاً لأسس القانون الدولي.

أضاف الملا خلال المؤتمر الصحفي للمنتدى الوزاري السادس، أن الأعضاء أكدوا مجدداً التزامهم بمواصلة إشراك مختلف الأطراف المعنيين، بما في ذلك الحكومات وشركاء الأعمال والقطاع الخاص، لحشد التمويل، وتوفير التكنولوجيات اللازمة، وبناء القدرات لجعل الغاز الطبيعي أقل كثافة من حيث الكربون، بما في ذلك جهود إزالة الكربون وخفض انبعاثات الميثان.
لفت إلى اتفاق الوزراء على تضافر الجهود من أجل إعداد مبادرات مشتركة للعمل المناخي في ضوء قمة المناخ COP27، التي ستستضيفها مصر العام المقبل.
واستعرض الوزراء نتائج دراسة “ميزان العرض والطلب الإقليمي على الغاز الطبيعي والطاقة” التي تم إعدادها بدعم من الاتحاد الأوروبي.
أوضح أن الاجتماع اليوم شهد خطوة مهمة في مسيرة المنتدى، حيث وافق الوزراء بالإجماع على تعيين السيد أسامة مبارز أمينًا عامًا لمنتدى غاز شرق المتوسط لمدة 3 سنوات اعتبارًا من يناير 2022.
ورأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية الاجتماع الوزارى السادس لمنتدي غاز شرق المتوسط الذى عٌقدت اعماله اليوم بالقاهرة بمشاركة وزراء قبرص واليونان وإسرائيل والأردن ومستشار الرئيس الفلسطينى و مسئولي وممثلى ايطاليا وفرنساو الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض