اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

«المجالس التصديرية» تقترح تقديم حوافز لجذب الشركات العالمية التي ترغب في نقل مصانعها

ويطالبون بسرعة صرف مستحقات رد الأعباء وإعادة النظر بمنظومة المعارض الخارجية

اقترح رؤساء وممثلو المجالس التصديرية خلال لقائهم مع نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، تقديم حوافز لجذب الشركات العالمية العاملة في أسواق آسيا والتي ترغب في تحويل مصانعها إلى أسواق أخرى.

وطالبوا بضرورة وسرعة صرف مستحقات الشركات لدى برنامج رد أعباء التصدير “المساندة التصديرية”،  وكذلك إعادة النظر في أسلوب المشاركة بالمعارض الخارجية.

وكانت الوزيرة قد عقدت لقاءا موسعا لبحث سبل زيادة الصادرات المصرية الى مختلف الاسواق العالمية، بمشاركة ابراهيم السجينى مساعد وزيرة التجارة والصناعة للشؤون الاقتصادية ود. أماني الوصال الرئيس التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات.

وتقدموا رؤساء وممثلو المجالس التصديرية بعدد من المقترحات التي تستهدف زيادة الصادرات المصرية للخارج، تضمنت تكثيف الجهود لتوفير المواد الخام المحلية، وتوفير التمويل اللازم لاستيراد مستلزمات الإنتاج.

وأشاروا  إلى أهمية توفير سبل نقل برية لنقل الشحنات للدول المجاورة، وإنشاء مراكز لوجيستية مصرية دائمة بالمدن الإفريقية، وتسهيل منظومة النقل اللوجيستي بين مصر ودول القارة.

وعلى جانب آخر أثنى رؤساء وممثلو المجالس التصديرية بالجهود التي تقوم بها الوزارة لمساندة وتعزيز المجالس التصديرية.

ومن جانبها قالت وزيرة التجارة والصناعة الوزارة، إن هناك عدد من التحديات التي يشهدها الاقتصاد العالمي ومن ثم تؤثر على الاقتصاد المصري ومن بينها ارتفاع معدلات التضخم وأسعار الشحن وكذلك ارتفاع أسعار المواد الخام.

وأكدت أن الوزارة تسعى جاهدة بالتنسيق مع كافة أجهزة الحكومة لتخفيف آثار هذه التحديات على القطاعات الإنتاجية والتصديرية بما يساهم في الحفاظ على معدلات الإنتاج والتصدير.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------