رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية يستعرض تحديات الشركات العائلية في مصر

استعرض المهندس عمرو أبو فريخة، العضو المنتدب لشركة طنطا موتورز، ورئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية ابرز التحديات التى تواجه شريحة الشركات العائلية في السوق المصرية.

اضاف على هامش فعاليات إجتماع لجنة البنوك والبورصات بجمعية رجال الاعمال لوضع خارطة طريق لإدراج الشركات العائلية بالبورصة المصرية، ان ابرز التحديات تتثمل في عمليات إعادة التقييم المالي التي تتطلبها تلك الشريحة من الشركات.

اشار الى ان التقييم وإعادة توافق تلك الشركات ضمن خطط ترجمة مستهدفات الشركات على ارض الواقع وعبر الاعتماد على سبل تمويلية مختلفة.

واوضح ان التحدي الثاني على صعيد تلك الشريحة من الشركات يتمثل في الجزء المالي وتقييم الملكية.

واكد حسن حسين رئيس لجنة البنوك والبورصة بجمعية رجال الأعمال على ان عمليات تقييم تلك الشركات تتراوح فترتها ما بين 6 : 12 شهر.

واكد على اهمية دور البورصة المصرية في دعم توسعات وزيادة حجم الشركات العائلية في السوق المصرية خلال المرحلة المقبلة.

اضاف ان الطرح في البورصة يعتبر السبيل لدعم خطط تلك الشريحة من الشركات وترجمتها على ارض الواقع.

اشار الى ان الاكتتاب العام في البورصة يضمن للشركات عدم سيطرة مساهم على حصة كبرى في الشركة، وهو ما يعزز من ثقة اصحاب تلك الشركات من دخول البورصة، ومن ثم السيطرة على دخول نوعية المستثمرين المستهدفين في الشركة

واوضح ان اغلب الشركات الكبري في الاسواق الخارجية مثل فيس بوك وغيرها تعود نشاتها الى شريحة الشركات العائلية، وهو ما يدعم ضرورة توجهات الشركات للبحث عن قنوات تمويل حقيقية.

واضاف ان دخول الشركات الى البورصة يعزز من قدرتها على عدم الاستدانة من البنوك والحصول على قروض مختلفة.

واكد ان ابرز متطلبات دخول تلك الشركات الى السوق ضرورة تحولها إلى صورة شركات مساهمة والتوافق مع الشكل القانوني المطلوب، ومن ثم تعيين مستشار مالي لتقييم اسهمها والاتفاق على الاستراتيجية المستهدفة للشركة بصورة عامة.

واوضح ان ثالث مرحلة تتمثل في تعيين مستشار قانوني يساعد في عملية التوافق مع مختلف متطلبات السوق

وسجلت البورصة المصرية خسائر قدرها 29.7 مليار جنيه خلال تعاملات شهر سبتمبر الماضي، ليغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند مستوى 703.3 مليار جنيه، مقابل 733 مليار جنيه بنهاية أغسطس.

وعلى صعيد المؤشرات أغلق مؤشر ايجى اكس 30 عند 10,517.03 نقطة, مسجلا انخفاضا بنحو 5.62 %. بينما سجل مؤشر EGX70 EWI 7.51%  هبوطا مغلقا الفترة عند 2,722.61 نقطة،  بينما سجل مؤشر S&P انخفاضا بنحو5.54% مغلقا الفترة عند 1,790.83 نقطة.

وبالنسبة لمؤشر EGX30 capped فقد سجل انخفاضا بنحو 4.59 % مغلقا عند 12,885.56 نقطة، بينما سجل مؤشر  EGX100 EWI انخفاضا بنحو 6.97 % مغلقا الفترة عند 3,671.65 نقطة.

وبلغ إجمالى قيمة التداول خلال شهر سبتمبر نحو 91.5 مليار فى حين بلغت كمية التداول نحو 10,049 مليون ورقة منفذة على 1,075 ألف عملية ، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 121.2 مليار جنيه و كمية تداول بلغت 13,730 مليون ورقة منفذة على 1,339 ألف عملية خلال الشهر أغسطس.

 

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض