الرئيس التنفيذي لـ «الكترولكس مصر»: نستعد لإطلاق عدد من المنتجات الجديدة بالسوق المصرية وتصديرها عربيا وأفريقيا

الحناوي: الاصلاحات الاقتصادية التي نفذتها الحكومة المصرية مؤخرا مشجعة لجذب الاستثمارات الاجنبية

كشف ميسم الحناوي الرئيس التنفيذي لشركة الكترولكس مصر، أنه جاري حاليا الاستعداد لإطلاق عدد من المنتجات الجديدة بالسوق المصرية خلال الربع الجاري، موضحا أن تلك المنتجات تستهدف الشركة من خلالها التوسع تصديريا في السوقين العربي وخاصة الخليجي وكذلك السوق الأفريقية.

وقال لـ «أموال الغد» إن الشركة من خلال مصانعها الثلاث في العاشر من رمضان تقوم بإنتاج الأجهزة المنزلية وفقا لأعلى وأحدث المعايير العالمية التي تنفذها الشركة الأم في كافة مراكز الإنتاج في اوروبا وآسيا،  منوها بأن الشركة أيضا تتوافق مع معايير ومواصفات التي تفرضها الحكومة المصرية.

اطلاق آخر جيل من غسالات البخار في مصر.. غدا

وفيما يتعلق بتعميق التصنيع المحلي، أضاف الحناوي أن منتجات الشركة تتوافق مع نسب المكونات المحلية التي تعطيها علامها صنع في مصر، والتي قد تزيد بنسبة 5-15% عنها بالفعل ولكنها تختلف من منتج لأخر،  منوها بأن الشركة أيضا لديها مصانع مساعدة للمصانع الرئيسية تقوم من خلالها بإنتاج بعض المستلزمات والمكونات التي تحتاجها.

وذكر أن الشركة تعمل في السوق المصرية منذ عام 1970، ولديها نحو 2200 موظف منهم ما يزيد عن الف عامل في المجال الصناعي، لافتا إلى أن شركته تعد رقم واحد في مجال الغسالات الأوتوماتيكية والسخانات والثلاجات الباب الواحد،  ولديها حصص سوقية كبيرة في تلك المجالات.

ولفت الحناوي إلى أن الكترولكس سوف تطرح غدا في السوق المصرية آخر جيل من غسالات البخار، وذلك بالتزامن مع اطلاقها في أوروبا وآسيا،  منوها بأن الشركة تستهدف أن تكون كافة غسالاتها بالبخار بنسبة 100% خلال الفترة المقبلة.

«الكترولكس العالمية» توافق على ضخ استثمارات جديدة في السوق المصرية

وأكد في مؤتمر صحفي على هامش الحلقة النقاشية التي تم تنظيمها لإلقاء الضوء على مشكلة مراكز الصيانة الوهمية، على أن الاصلاحات الاقتصادية التي قامت بتنفيذها الحكومة المصرية خلال السنوات القليلة الماضية لم نشهدها على مدار 40 و 50 عاما، موضحا أن تلك الاصلاحات تعد عامل جذب للاستثمارات الأجنبية في مصر.

وأوضح الحناوي زيادة اهتمام الكترولكس العالمية بالسوق المصرية خلال الأعوام الاخيرة نتيجة التطور الاقتصادي الرائع الذي يحدث بها، كاشفا عن موافقة المركز الرئيسي للشركة في استكهولم بالسويد على ضخ استثمارات جديدة خلال الفترة المقبلة واقتصارها على مصر في المنطقة العربية، ولكن تحفظ على إعلان حجم تلك الاستثمارات حاليا حيث سيتم إعلانها في مؤتمرا صحفيا قريبا.

وتابع أن تلك الاستثمارات سيتم بها تطوير إنتاج الشركة من الأجهزة المنزلية وزيادة عدد المنتجات التي يتم طرحها وعدد خطوط الإنتاج وكذلك حجم الطاقات الإنتاجية،  مؤكدا على أن الشركة تعمل بالتوازي مع خطط الحكومة المصرية لزيادة الاستثمارات.

السوق المصرية الأسرع في التعافي من تداعيات كورونا

وأشاد الرئيس التنفيذي لشركة الكترولكس، بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية للتعامل مع جائحة كورونا حيث كان هناك توجه رشيد منها للمحافظة على دوران عجلة الاقتصاد، موضحا بأن تلك الاجراءات كانت إيجابية وصحية للشركات العاملة في مصر، حيث سمحت لها بالعمل لفترات اكبر والتواصل مع المستهلكين بسهولة في ظل عدم اتخاذ اجراء الإغلاق الكلي.

وأشار إلى أن تداعيات كورونا بدأت تظهر بشكل أكبر خلال الشهرين الماضيين مقارنة بما سبق في ظل وجود ركود جزئي،  ولكن بشكل عام يمكن التأكيد على أن السوق المصرية كانت سوقا تتعافى بطريقة أسرع من الأسواق الاخرى سواء إقليميا او عالميا في الدول التي تعمل بها الكترولكس والبالغة 120 دولة.

وفيما يتعلق بنتائج الشركة،  قال الحناوي بأن الشركة استطاعت خلال الـ 9 أشهر الأولى من تخطى نسب النمو المستهدفة خلال تلك الفترة وكذلك ما تحقق خلال تلك الفترة من العام الماضي،  منوها بأن نسبة النمو تتجاوز 10%.

وأعرب عن فخره بحصول أحد مصانع الشركة في مصر وهو مصنع البوتاجازات بالعاشر من رمضان بجائزة أفضل مصنع صديق للبيئة نظرا لتحقيق صفر نفايات من خلال إعادة تدويرها بالكامل

وعن ازمة المراكز الوهمية وتأثيرها، أكد الحناوي أن شركته تعاني من اضرارها منذ 20 عامً وتم رفع العديد من القضايا والحصول على أحكام نهائية ضد تلك المراكز ولكنها ما تلبث ان تعود بأسماء أخرى،  نتيجة بعض الثغرات الموجودة، مؤكدا أن تلك المراكز تتسبب في الإضرار بالمستهلك والمصنع وكذلك سمعة المنتج المصري.

ولفت الحناوي إلى أن المبادرة التي اطلقها جهاز حماية المستهلك بالتعاون مع الشركات والرقابة الصناعية لإعداد قائمة بيضاء بالمراكز المعتمدة سوف تحل 90% من تلك المشكلة، حيث سيتم توضيح المراكز أمام المستهلك بشكل كامل.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض