اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

«سانوفي»: نعمل على توفير احدث العلاجات للمريض المصري

أكدت شركة سانوفي مصر، على التزامها بالعمل الدائم والمستمر على تحسين رعاية مرضى السكري وتوفير احتياجاتهم التي تسهم في توفير أحدث وأفضل العلاجات الممكنة لهم.

وأوضحت ان استراتيجيتها قائمة على توفير احدث العلاجات للمريض المصري وتوفير كافة الوسائل اللازمة له من أجل حياة أكثر صحة وإدارة حياتهم بسهولة وبساطة مع البحث المستمر لتلبية احتياجاتهم المزمنة.

جاء ذلك خلال مشاركتها في مؤتمر ” دايا ايجيبت” الذي يعقد للعام الثالث عشر على التوالي تحت رعاية “الجمعية المصرية للسكر ودهون الدم” على مدار ثلاثة أيام خلال الفترة من 6 وحتى يوم 8 من شهر أكتوبر 2021 تحت شعار “سد الفجوة بين المعرفة والممارسة في إدارة مرض السكري”،  حيث عرضت أحدث الدراسات حول الاحتياجات غير الملباة للأشخاص المتعايشين مع داء السكري من النوع الثاني و هي دراسة ”SoliMix”.

وقال د. صلاح شلباية، أستاذ امراض الباطنة والغدد الصماء بكلية الطب جامعة عين شمس: “أظهرت التجارب السريرية في دراسة سوليميكس “SoliMix” والتي تم إجراءها على المرضى البالغين الذين تزيد أعمارهم عن ثمانية عشر عامًا والمتعايشون مع مرض السكري من النوع الثاني أنه من خلال عقار أي-جلارليكسي يمكنهم الوصول إلى مستوي السكر التراكمي المقبول دون زيادة في الوزن وتقليل نسبة حدوث نوبات هبوط السكر، وذلك من خلال الحقن مرة واحدة يومياً مما يوفر على المريض الحقن المتعدد والجرعات المعقدة التي تحول دون التزام العديد من المرضي.”

وجاءت نتائج دراسة “سوليميكس” موضحة إنه يمكن التحول إلى التركيبة الفريدة من الأنسولين القاعدي ومحفز مستقبلات GLP-1 بنسبة ثابتة يمكنهم من الحفاظ على حقنة مرة واحدة يوميًا أثناء تكثيف العلاج.

وأشار د. ابراهيم الأبراشى – أستاذ الطب الباطني والسكر بجامعة القاهرة ، أن دراسة “SoliMix” تم الكشف عنها لأول مرة خلال إحدى فعاليات الجمعية الأمريكية للسكر هذا العام وهي تهتم بالمقارنة بين عقار اي-جلارليكسي والأنسولين المخلوط مسبقاً” Pre-mixed”. حيث يعد عقار اي-جلارليكسي نوعان من العلاجات مختلفا التأثير في حقنة واحدة وليس حقنتين، كما إنه يقلل كثيراً من حدوث الهبوط السكري وهو العائق الأكثر انتشاراً الذى يعانى منه المريض المعالج بالأنسولين ويعد هذا العقار الاول من نوعه في مصر.

وأوضح د. خوان فرياس المدير الطبي و رئيس قسم الأبحاث في المعهد الوطني للأبحاث في لوس أنجلوس، أمريكا، أن نتائج دراسة سوليمكس التى حققها عقار اي-جلارليكسي ليس على مستوى التجارب السريرية فقط و لكن ايضا علي مستوي درجة رضا المرضي.

اعرب المرضى الذين يستخدمون هذه التركيبة الفريدة من الأنسولين القاعدي و محفز مستقبلاتGLP-1  عن  تحسن كبير فى الأعراض التى كانوا يعانون منها من قبل. كما ابدوا استحسانهم للنظام الدوائى الجديد، حيث تبدل عبء الدواء و صعوبة الالتزام بعدد الجرعات الى حقنة واحدة يوميا مما ادى الى تيسير ادارة مرض السكرى و سهولة التعايش معه مع ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعى.

وأضاف “أن هذا الأمر أكثر أهمية في مواجهة الجائحة الحالية التي يحتاج المرضى خلالها بشكل أكثر إلحاحًا إلى خيارات بسيطة وفعالة وآمنة لتحسين التحكم في مستوى السكر فى الدم”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------