edita 350

محافظ المركزي: البنوك نفذت مليار عملية رقمية بقيمة تجاوزت 2 تريليون جنيه

طارق عامر: « ما تستخسروش فى التدريب لان تأمين العمل أولوية قصوى في القطاع المالي».

قال محافظ البنك المركزي المصري، طارق عامر، إن البنوك المحلية استطاعت الفترة الماضية تنفيذ نحو «مليار» عملية مصرفية رقمية عبر الوسائل الالكترونية المختلفة بقيمة تجاوزت 2 تريليون جنيه، وذلك في إطار خطة التحول الرقمي للخدمات المالية  ضمن التوجهات الاستراتيجية للمجلس القومي للمدفوعات برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي

ودعا «عامر» في كلمته، خلال مؤتمر اتحاد المصارف العربية عن الأمن السيبراني، اليوم الخميس، اللاعبين في القطاع المالي والمصرفي كافة إلى الاهتمام بعمليات التدريب الخاصة بالأمن السيبراني وخلق كوادر قوية في هذا المجال الذى يعاني ندرة الكفاءات على مستوي العالم، قائلا: « ما تستخسروش فى التدريب لان تأمين العمل أولوية قصوى في القطاع المالي».

من جانبه، كشف الدكتور شريف حازم، وكيل محافظ البنك المركزي لقطاع الأمن السيبراني، عن إنشاء إدارة مركزية لعمل أول معيار استراتيجي لأمن المعلومات في القطاع المالي، بناءًا على طلبات مقدمة من البنوك المصرية وعدد من اللاعبين في القطاع.

أوضح وكيل المحافظ، خلال المؤتمر، أن المعيار يتضمن شرح لما يزيد عن 360 محور أمني مختلف، تم اعدادها بالتعاون مع خبراء عالميين، وسيتعين على البنوك الإلتزام بها وتنفيذها بالكامل خلال الفترة المقبلة.

أشار الى القيام بتوزيع هذه المعايير على القطاع، عقب اعتمادها من المحافظ، مع القيام بتدريب البنوك على تنفيذها وتقييم ذاتها بشكل داخلى لاكتشاف الثغرات والعمل على معالجتها.

وينظم اتحاد المصارف العربية بالتعاون مع البنك المركزي المصري و اتحاد بنوك مصر، ملتقى الأمن السيبراني، بمدينة شرم الشيخ، في الفترة من 7-9 أكتوبر الجاري، بمشاركة اكثر من 250 مشارك من قيادات البنوك العربية وكبرى الشركات الإقليمية والدولية المتخصصة فى مجال الأمن السيبراني

يهدف الملتقى إلى تعميق معرفة وتطوير مهارات العاملين في مجال الأمن السيبراني في المصارف العربية بالتقنيات والاساليب الحديثة التي يستخدمها قراصنة المعلوماتية (Hackers) وعلى التكنولوجيا المتطورة والوسائل والأدوات التي تسمح بمواجهة هذه الأساليب الحديثة من القرصنة، ووضع أنظمة الضبط والرقابة التي تمكنهم من تعطيل خطط القراصنة.

كما سيشكل الملتقى فرصة للإستفادة من تبادل الخبرات بين المسؤولين والخبراء المتخصصين في هذا المجال على المستوى الإقليمي والدولي، الأمر الذي يؤدي الى رفع كفاءة النظام المصرفي العربي ومواكبته للتطورات المتسارعة على المستوى العالمي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق