edita 350

«إيه بي بي» تنتهي من تدريب طلاب كليات الهندسة بالجامعات المصرية

انتهت إيه بي بي، الشركة العالمية الرائدة في تكنولوجيا الكهرباء، من تدريب طلاب كليات الهندسة بالجامعات المصرية وتعريفهم بأفضل التقنيات التي وصلت اليها الشركة العالمية من خلال عمل تدريب افتراضي وزيارات لمصانع الشركة الموجودة بمدينة العاشر من رمضان.
وعلى الرغم من الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، إلا أن إيه بي بي قامت بابتكار طريقة جديدة للإعلان والتسجيل في التدريب الصيفي لهذا العام والذي تم الإعلان عنه الشهر الماضي بما كان له أكبر الأثر على المتدربين سواء على المستوى الشخصي أو المهني. تلقت الشركة ما يقرب من 1100 طلب للالتحاق بالتدريب، تم اختيار 120 طالب من بينهم بعد اجتيازهم ما يقرب من 86 اختبار مصمم خصيصا لهذا الغرض على منصة إيه بي بي التعليمية MyLearning.
وعن تأثير التدريب الصيفي على الطلاب، يقول لؤي دجاني مدير عام شركة إيه بي بي في مصر: “أفضل سنوات المرء هي تلك التي يقضيها في الدراسة الجامعية. ولكن لا شيء يهيئ الطالب للحياة العملية أثناء دراسته سوى معايشتها بشكل مادي وخوض هذه التجربة بالفعل بما يزيد من خبراته وعلاقاته. آمل أن يكون تدريب ABB لهذا العام قد أتاح فرصة طيبة للطلاب للانتقال من الأسلوب النظري الى عملي في مجال الهندسة وأن نكون قد مكّناهم من توسيع معارفهم ومداركهم من خلال تواجدهم في البيئة الصناعية. فخور بأننا نجحنا في الحفاظ على إلهام المتدربين لهذا العام وتحفيزهم طوال فترة التدريب بأكمله، وأرجو ان نكون قد تركنا بصمة إيجابية في مستقبلهم المهني”.
واجتاز الطلاب 8 محاضرات افتراضية تفاعلية على مدار شهر تناولت العديد من الجوانب والتخصصات في هندسة الكهرباء، بدءا من البنية التحتية للمركبات الكهربائية وتطبيقات المحركات ومغيرات السرعة إلى أتمتة العمليات والروبوتات واختيار أدوات إيه بي بي الذكية. كما تم عقد محاضرة مطولة تفاعلية مع فريق عمل الموارد البشرية بالشركة عن كيفية التخطيط الطالب لمستقبله المهني ليتمكن من إيجاد فرصة عمل في هذا القطاع الهام بعد تخرجه.
وتم تصميم جميع المحاضرات بهدف تقديم المعرفة بأفضل طريقة ممكنة والتعريف بتكنولوجيا إيه بي بي الآمنة والذكية والمستدامة. كما تخلل المحاضرات الافتراضية عدد من زيارات المصنع قادها 20 من موظفي إيه بي بي، الذين تطوعوا لتقديم الخبرة العملية والمعرفة التقنية والمهارات الشخصية ومشاركتها مع الطلاب.
وعن التدريب الصيفي واهميته في بناء شخصية الطالب، يقول أشرف فاروق مدير الموارد البشرية في إيه بي بي مصر: “قبل أن تصبح قائدًا في مجال عملك، فإن النجاح يتعلق بتنمية نفسك. عندما تصبح قائداً، فإن النجاح يتعلق بتنمية الآخرين. اليوم ومع انتهاء هذا التدريب أصبحت لدي قناعة كبيرة أكثر من أي وقت مضى أن الموارد البشرية مثل الموارد الطبيعية؛ غالبًا ما تكون مدفونة بعيدا عن اعيننا لذا علينا أن تبحث عنها ونثقلها بالمعرفة والتوجيه السليم حتى تؤتي ثمارها”.
لقد جذب أسلوب ونموذج التدريب هذا العام انتباه العديد من الطلاب من مختلف الجامعات ونتج عنه آلاف تفاعلات غبر وسائل التواصل الاجتماعي وردود الفعل الإيجابية، كما وصف هاشتاج #dreamcatchers حرفياً مهمة المتدربين ودورهم الحقيقي في الحياة العملية: أعمل وستحصل على ما تحتاجه؛ اعمل بجد وستحصل على ما تريد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق