الزيوت المستخلصة تتحول الى الخسارة وتتكبد 20.5 مليون جنيه خلال 2020\2021

كشفت القوائم المالية الغير مدققة لشركة الزيوت المستخلصة ومنتجاتها، خلال العام المالي المنتهي بنهاية يونيو الماضي، عن تحول الشركة من الربحية إلى الخسارة .

وأوضحت الشركة في بيان لها اليوم، إنها سجلت خسائر بلغت 20.5 مليون جنيه منذ بداية يوليو 2020 حتى نهاية يونيو 2021، مقابل أرباح بلغت 18.88 مليون جنيه خلال فترة المقارنة .

وسجلت إيرادات شركة الزيوت المستخلصة 1.88 مليار جنيه، مقابل 1.76 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.

وارجعت شركة الزيوت المستخلصة سبب ارتفاع خسائرها خلال العام المالي الماضي، ارتفاع تكلفة الإنتاج فيما يخص أسعار الزيت الخام الواردة من الشركة القابضة للصناعات الغذائية عن الربع الأخير من العام المالي 2020- 2021.

يشار إلى أن أعلنت شركة الزيوت المستخلصة ومنتجاتها، عن استئناف العمل بمصنع “راغب” التابع للشركة وإعادة الإنتاج منذ 18 يوليو الماضي.

وأكدت الشركة، أنه تم استئناف العمل بمصنع إعادة الإنتاج بعد إتمام عملية إصلاح أسباب الهبوط الأرضي الخاصة بالصرف.

حيث كانت قررت شركة الزيوت المستخلصة ومنتجاتها وقف العمل بالمصنع بعد حدوث هبوط أرضي بالطريق العام أمام مصنع راغب التابع للشركة.

وحققت شركة الزيوت المستخلصة ومنتجاتها صافي خسارة بلغ 8.33 مليون جنيه منذ بداية يوليو 2020 حتى نهاية مارس 2021، مقابل 12.28 مليون جنيه أرباحاً خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وأرجعت الزيوت المستخلصة تحولها للخسارة إلى ارتفاع أسعار الخامات الرئيسية الداخلة في إنتاج الزيت التمويني “الصويا والعباد” مع ثبات أسعار تسليم المنتج النهائي لهيئة السلع التموينية.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال ذات الفترة لتسجل 1.38 مليار جنيه بنهاية مارس، مقابل 1.31 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق