طارق الجمال: نمو ملحوظ لتواجد شركات المقاولات المصرية في إفريقيا

قال المهندس طارق الجمال، رئيس مجلس إدارة شركة ريدكون للتعمير، إن هناك تغير ملحوظ وفرق كبير في دعم الدولة لشركات المقاولات المصرية للعمل خارج مصر، وهو ما تؤكده تجربة تحالف شركتي المقاولون العرب والسويدي الكتريك بتنفيذ سد يوليوس نيريري في تنزانيا.

وأوضح خلال فعاليات الحلقة النقاشية الأولى بالدورة السادسة لملتقى بناة مصر، أن شركات المقاولات المصرية بحاجة لمزيد من الدعم لتعزيز تواجدها في الخارج وقدرتها على المنافسة العالمية وتحديداً في قارة أفريقيا، فهناك العديد من الحكومات التي تدعم قدرات شركاتها للتواجد في دول خارجية، منوهاً أن ما تتميز به شركات المقاولات المصرية من تجربة رائدة في عملة التنمية والتعمير يجعلها قادرة على العمل بقوة والمنافسة خارج مصر وخصوصا مع توافر الدعم الحكومي.

وأشار إلى أن هناك زيادة كبرى في حجم شركات المقاولات المصرية وعدد العمالة المتواجدة بها نظرا لتنفيذ حجم تنمية عمرانية كبير خلال الفترة الأخيرة، مما ساهم أيضا في زيادة خبرات شركات المقاولات المصرية وقدرتها على المنافسة العالمية، وإثقال قدرات العامل المصري.

وأضاف أن شركات المقاولات المصرية أصبحت تقوم بتنفيذ عدد متنوع من مشروعات البنية التحتية أدت لتكوين خبرة قوية لدى شركات المقاولات المصرية، مشيدا بجهود الحكومة المصرية لتواجد تحالف المقاولون العرب والسويدي الكتريك في تنزانيا والفوز بهذا المشروع الضخم.

ولفت إلى أن تواجد شركات المقاولات المصرية أصبح منتشرا بصورة أكبر في افريقيا خلال الفترة الأخيرة بما يفتح المجال أمام تكرار التجربة وتواجد مزيد من شركات المقاولات خارج مصر وفي افريقيا الفترة المقبلة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض