الأسهم الأوروبية تتراجع متأثرة بضغوط من بيانات الصين الضعيفة

تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء ، حيث أدت المخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد الصيني ، وتراجع أسهم السفر والترفيه وارتفاع التضخم في المملكة المتحدة إلى تراجع المعنويات في التعاملات المبكرة، وفقا لوكالة رويترز.

وتراجع مؤشر ستوكس 600 القياسي 0.1 بالمئة بحلول الساعة 0711 بتوقيت جرينتش.

شهد الأسهم الأوروبية انخفاضا على غرار الأسهم الآسيوية التى تراجعت بعد أن أظهرت البيانات تعثر قطاعي المصانع والتجزئة في الصين في أغسطس بعد تفشي فيروس كورونا الجديد وتعطل الإمدادات.

كانت أسهم شركات السفر والترفيه في مقدمة الأسهم الخاسرة في أوروبا ، بانخفاض 1.1٪ ، مع تضرر شركات الألعاب بعد انخفاض أسهم مشغلي الكازينوهات في ماكاو ، حيث بدأت الحكومة مشاورات عامة يخشى المستثمرون أن تؤدي إلى تشديد اللوائح في أكبر مركز مقامرة في العالم.

ارتفع مالك العلامة التجارية للأزياء Zara Inditex بنحو 1٪ مع اقتراب مبيعاتها من مستويات ما قبل الوباء ، لكن H&M السويدية تراجعت بنسبة 3٪ مع زيادة المبيعات الفصلية أقل من المتوقع.

انخفض مؤشر FTSE 100 في المملكة المتحدة وانخفضت أسهم الشركات المتوسطة بنسبة 0.2٪ بعد أن أظهرت البيانات أن التضخم البريطاني وصل إلى أعلى مستوى في تسع سنوات الشهر الماضي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض