وزارة التضامن: توفير 4500 فرصة عمل لمستفيدى برنامج تكافل وكرامة من القطاع الخاص

عقد برنامج “فرصة” للتمكين الاقتصادى بوزارة التضامن الاجتماعي، لقاء تشاركيًا مع القطاع الخاص لبحث سبل التعاون في دعم المرأة والشباب والأسر محدودة الدخل من مستفيدي برنامج الدعم النقدي “تكافل وكرامة، تحت رعاية الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي.

وذلك بهدف اندماجهم في سوق العمل وتوفير وظائف لائقة لتحقيق الاستقرار الاقتصادي من خلال توفير عمالة مدربة والتي توفرها الوزارة بعد عمل رفع وبناء قدرات المستفيدين وإكسابهم مهارات حياتية وتقديم استشارات مهنية لتعزيز قدراتهم ثم إلحاقهم بالشركات والمصانع وتحقيق أعلى معدلات الرخاء وتمكينهم اقتصاديًا

وشهد اللقاء حضور عدد كبير من ممثلي القطاع الخاص والشركات المصرية والدولية لتعريفهم وتقديم عرض مفصل لخدمات برنامج فرصة وأنشطة التمكين الاقتصادي في وزارة التضامن الاجتماعي، وتم تنظيم حلقة نقاشية لممثلي القطاع الخاص لعرض أهم تحدياتهم وفرص العمل المتوفرة لديهم، بهدف تأسيس علاقات مستدامة مع هذه الشركات لتزويدهم بالعمالة المدربة المؤهلة، كما تم التطرق لسبل التعاون مع هذه الشركات وإمكانية توقيع بروتوكولات تعاون مع البرنامج تحت رعاية الوزارة لتوفير وظائف شاغرة مناسبة لهذه الفئة من المستفيدين

ويأتي اللقاء في إطار نشاط برنامج “فرصة” بوزارة التضامن الاجتماعي لنشر ثقافة العمل والإنتاج بين مستفيدي شبكة الحماية الاجتماعية من برنامج تكافل وكرامة القادرين على العمل، والترابط مع المجتمع المدني، والقطاع الخاص في مجالات التنمية الاجتماعية ودعوتها لتوفير أدوات إنتاج والانتقال لثقافة العمل والمساعدة في تجهيز الأفراد للعمل والإنتاج من الأعمال الخيرية إلى الأنشطة التنموية

وأوضح يبان للوزارة، أن أن الدعم النقدي المشروط للمستفيدين من “تكافل وكرامة” للراغبين في الدخول إلى سوق العمل والتوظيف وامتلاك أدوات إنتاج مستمر ولن يتوقف مع المشاركة في برنامج فرصة، كما أن الوزارة لن تقطع الدعم لمدة من ستة شهور إلى 12 شهرًا، وهي فترة التحاق المستفيد في سوق العمل وتأسيس المشروع

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض