edita 350

أسعار السكر تواصل الارتفاع في السوق المحلية .. تعرف على السبب

كشفت مصادر مسئولة بإحدى كبرى شركات السكر أن السبب وراء ارتفاع أسعار السكر خلال الفترة الحالية، يرجع إلى توقف إحدى الشركات الأجنبية عن الطرح في السوق المحلية.

وأضافت في تصريحات خاصة لأموال الغد أن الشركة كانت تطرح نحو أكثر من 40 ألف طن سكر شهريا، وتوقفت عن الطرح نتيجة ارتفاع الأسعار عالميا، بجانب قلة المعروض من السكر نتيجة الظروف الجوية عالميا من انخفاض كبير في درجات الحرارة بجانب الفيضانات.

وأشارت المصادر إلى أنه رغم وقف استيراد السكر إلا أن الشركات مازالت تستورد السكر من الخارج لسد الفجوة بين الإنتاج المحلي والاستهلاك.

ونوهت أن الارتفاع لم يؤثر بالشكل الكبير حيث تبلغ الزيادة نحو 1000 جنيه في الطن، وبالتالي في الكيلو نحو 10 قروش، ولا تؤثر الزيادة على الفرد إلا بنحو 50 قرش في الشهر وفقا لاستهلاكه.

وشهدت السوق المحلية أزمة فى السكر فى أكتوبر 2016، تمثلت فى قلة معروض السكر وإختفائه من المحال التجارية، واستمرت الأزمة لأكثر من 4 أشهر.

وانتهت فى 2017، وشهد بعدها سعر السوق تحركا فى سعر الكيلو من 5 جنيهات إلى 9 جنيهات حتى وقتنا هذا قبل أن تبدأ أسعاره فى التحرك مرة اخرى.

ويبلغ حجم استهلاك مصر من السكر ما بين 3 و3.2 مليون طن سنوياً منها 2.4 مليون طن إنتاج محلى، ويتم تعويض الفارق من الاستيراد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق