المركزى يكشف أسباب ارتفاع معدل التضخم خلال شهر يوليو الماضي

كشف البنك المركزى المصرى فى التقرير الشهرى للتضخم الصادر عنه  أسباب ارتفاع معدل التضخم فى شهر يوليو .

وارتفع المعدل السنوى للتضخم العام فى الحضر  إلى 5.4 % فى يوليو 2021 من 4.9 % فى يونيو 2021 بسبب التأثير السلبى لفترة الاساس لشكل اساسى ، حيث سجل التضخم العام معدلاً شهرياً بلغ 0.9%  فى يوليو 2021 ، مقارنة بمعدل بلغ 0.4% فى يوليو 2020 .

وعكس ذلك تاثير انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد والإجراءات الاحترازية المصاحبة لها على مستويات المخزون المحلى ونمط الاستهلاك ، خاصة للسلع الغذائية.

وقد عكس المعدل الشهرى للتضخم العام فى الحضر لشهر يوليو بشكل اساسى أرتفاع أسعار السلع والخدمات المحددة إدارياً ، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية والخدمات ، ويرجع ارتفاع أسعار السلع والخدمات المحددة إدارياً إلى ارتفاع أسعار الكهرباء كما أعلنت وزارة الكهرباء ، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار السجائر متماشياً مع أثر قانون التأمين الصحة الشامل الذى ينص على زيادة المبالغ المحصلة من قيمة كل علبة سجائر مبيعة فى السوق المحلى ، ومن ناحية أخرى استمرت أسعار الفاكهة الطازجة فى الانخفاض للشهر الثانى على التوالى ، فى حين استقرت أسعار السلع الإستهلاكية .

جاء ارتفاع المعدل السنوى للتضخم العام فى يوليو 2021 مدفوعاً بارتفاع المعدل السنوي لتضخم السلع الغذائية ، ومدعوماً بارتفاع المعدل السنوي لتضخم السلع غير الغذائية ، هذا وقد ارتفع المعدل السنوى لتضخم السلع الغذائية للشهر الثالث على التوالي ليبلغ 4.8% فى يوليو 2021 مقابل 3.4 % فى يونيو 2021 ، ليعكس بدوره الارتفاع فى المساهمة السنوية للسلع الغذائية الاساسية فى المعدل السنوى للتضخم ، علاوة على ذلك ، فقد ارتفع المعدل السنوي لتضخم السلع غير الغذائية ارتفاعاً دفيفاً ليبلغ 5.7 % فى يوليو 2021 من 5.6 % فى يونيو 2021 .

ومع ارتفاع المساهمة السنوية للسلع الغذائية الاساسية فى المعدل السنوى للتضخم ، فقد ارتفع معدل التضخم الاساسى ليسجل معدلاً سنوياً بلغ 4.6% فى يوليو 2021 ، من 3.8% فى يونيو 2021 ، في حين ارتفع المعدل الشهري للتضخم الاساسى ليسجل 0.6% فى يوليو 2021مقابل معدلاً سالباً بلغ 0.1%فى  يوليو 2020.

وارتفع المعدل السنوى للتضخم العام لإجمالى الجمهورية ليسجل 6.1% فى يوليو 2021 ، مقابل 5.3% فى يونيو 2021 ، كما ارتفع المعدل السنوى للتضخم العام فى الريف إلى 6.8% فى يوليو 2021 .مقابل 5.7% فى يونيو 2021 .

ولقد ارتفعت أسعار السلع والخدمات المحددة إدارياً بمعدل بلغ 2.3% لتساهم بنسبة 0.45 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام ، وقد جاء ذلك فى الأساس نتيجة ارتفاع أسعار الكهرباء الذى اعلنت عنه وزارة الكهرباء وارتفاع السجائر ، بالإضافة إلى ارتفاع مصاريف استخراج الاوراق الرسمية .

كما ارتفعت أسعار الخضروات الطازجة إرتفاعاً طفيفاً بمعدل بلغ 0.4% فى حين انخفضت أسعار الفاكهة الطازجة للشهر الثانى على التوالى بمعدل بلغ 4.1% ، وبالتالى ساهمت أسعار أسعار الخضروات والفاكهة الطازجة مجتمعين بنسبة سالبة قدرها 0.7 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام .

وارتفعت أسعار البيض ارتفاعاً كبيراً بمعدل بلغ 7.7 % لتساهم بنسبة قدرها 0.08 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام ، كما ارتفعت أسعار الدواجن بمعدل بلغ 1.5% بعدما انخفضت لشهرين على التوالى ، لتساهم بنسبة قدرها 0.06 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام .

وارتفعت أسعار اللحوم الحمراء للشهر السابع على التوالى بمعدل بلغ 0.8% لتساهم بنسبة قدرها 0.03نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام .

وارتفعت أسعار السلع الغذائية الأساسية الاخرى ، بما فيها الاسماك والزيوت والارز، ليساهموا مجتمعين بنسبة قدرها 0.04 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام .

كما ارتفعت اسعار الخدمات بمعدل بلغ 0.5% لتساهم بنسبة قدرها 0.19 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام ، ويرجع ذلك فى الأساس إلى ارتفاع تكاليف السفر الخارجى وخدمات الحلاقة والإيجارات .

كما ارتفعت أسعار السلع الاستهلاكية ارتفاعاً طفيفاً بمعدل 0.1% لتساهم بنسبة قدرها 0.01 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم العام ، وقد جاء الإرتفاع الطفيف مدفوعاً بارتفاع فى اسعار منتجات العناية الشخصية والاجهزة المنزلية .

ويعزى ارتفاع الرقم القياسى لأسعار المستهلكين إلى أسعار السلع الاساسية ، حيث ساهمت السلع الغذائية الأساسية بنسبه قدرها 0.30 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم الأساسى ، كما ساهمت اسعار الخدمات والسلع الاستهلاكية بنسبة قدرها 0.26، و 0.01 نقطة مئوية فى المعدل الشهرى للتضخم الاساسى على الترتيب.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض