الأسهم الأوروبية تشهد انخفاضا متأثرة بتراجع جميع القطاعات الرئيسية

تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الخميس ، حيث قادت القطاعات الدورية مثل شركات التعدين وشركات صناعة السيارات والبنوك الانخفاضات ، وسط توترات فى المزاج العالمي بسبب مخاوف التعافي الاقتصادي، وفقا لوكالة رويترز.

انخفض مؤشر ستوكس 600 الأوروبى بنسبة 1.1٪ ، في طريقه لأكبر عمليات بيع في يوم واحد في ما يقرب من ثلاثة أسابيع ، بعد أن تراجعت الأسواق الآسيوية بسبب مخاوف بشأن تعافي الصين وتشديد التنظيم على شركات التكنولوجيا.

تراجعت بنوك منطقة اليورو بنسبة 2.3٪ مع استمرار عوائد السندات الحكومية في انخفاضها. أدى انخفاض أسعار الفائدة إلى إضعاف ربحية المقرضين ، مما أدى إلى تضييق الفجوة بين ما يفرضونه على المقترضين ودفع المودعين.

انخفضت أسهم التعدين ، الذين يتأثرون بشدة بصحة الاقتصاد الصيني نظرًا لأنه أكبر مستهلك للمعادن ، بنسبة 2.3٪ وهبطت شركات صناعة السيارات بنحو 1.9٪.

قال إلوين دي جروت ، رئيس استراتيجية الماكرو في رابوبانك، لقد رأينا بيانات اقتصادية من الصين بدأت تظهر زخم نمو متباطئ، «هذا مهم لأوروبا ، بالنسبة لدول مثل ألمانيا التي لديها قطاع صادرات كبير يعتمد على ما يحدث في الصين وعلى نطاق أوسع في آسيا. وأضاف: «يشعر المستثمرون بقلق أكبر بشأن توقعات النمو حتى مع استمرار الفتح.»

انخفض مستثمر التكنولوجيا الهولندي «Prosus» ، الذي يمتلك 29٪ من شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة تينسنت ، بنسبة 2.4٪ حيث تعرض القطاع لضغوط على مستوى العالم.

في غضون ذلك ، من المتوقع على نطاق واسع أن يحدد البنك المركزي الأوروبي هدف التضخم عند 2٪ في مراجعة السياسة في وقت لاحق من اليوم ، متخليًا عن صيغته الحالية «أقل من 2٪ ولكن قريبة من 2٪».

سيراقب المستثمرون أدلة على ما إذا كان البنك المركزي الأوروبي على استعداد للسماح للتضخم بالتجاوز وسط مخاوف من أن ارتفاع الأسعار بشكل أسرع سيعوق الانتعاش الاقتصادي.

بينما كانت جميع القطاعات الأوروبية الرئيسية منخفضة ، سجلت الأسهم الأوروبية الأقل حساسية للنمو الاقتصادي مثل أسهم العقارات والرعاية الصحية خسائر أقل.

وتراجع سهم مجموعة هيلا الألمانية لإضاءة السيارات بنسبة 2.4٪ بعد أن تخلت شركة تصنيع الفرامل كنور بريمس عن خططها للاستحواذ على حصة 60٪ في الشركة. وقفزت أسهم كنور بريمس 7.1 بالمئة.

تراجعت شركة «TeamViewer» المتخصصة في برامج الاتصال عن بُعد بنسبة 13.2 ٪ بعد الإبلاغ عن نمو أضعف من المتوقع في الفواتير في الربع الثاني.

ارتفع سهم شركة توصيل الطعام البريطانية «Deliveroo» بنسبة 4.3٪ بعد أن سجلت قفزة بنسبة 88٪ في الطلبات خلال ربع يونيو.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض