-------------
اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

خالد أبو بكر: البنك المركزي أكد التزام الشركة المالكة لسفينة «إيفر جيفن» بسداد المستحقات

قال خالد أبو بكر مستشار رئيس هيئة قناة السويس للجنة التفاوض، أن الهيئة حصلت على تأكيد من البنك المركزي المصري بالتزام الشركة المالكة لسفينة الحاويات العملاقة “إيفر جيفن” ببنود التعاقد الخاصة بسداد المستحقات المالية الخاصة بالتعويضات.

وأوضح خلال المؤتمر الذي عقدته الهيئة على هامش توقيع اتفاق التسوية مع الشركة المالكة للسفينة، أن الهيئة ملتزمة بكافة بنود السرية المتعلقة بإجراءات التفاوض والنتائج الناجمة عنها.

وأشار أبو بكر أنه على مدار 90 يوما تم عقد اكثر من جلسة تفاوض مع ممثلي الشركة المالكة للسفينة، مؤكدا أن لجنة التفاوض حافظت على حقوق الهيئة الكاملة، فضلا عن المحافظة على العلاقة الجيدة مع الشركة العالمية والتي تعد من اكبر الشركات.

وأكد أن لجنة التفاوض لم تكن ستقف علي ارض صلبة وتأخذ مواقف قوية إلا بناء علي انجاز عالمي وحقيقي قام به رجال الهيئة علي مدار ستة أيام استطاعوا فيها أن يثبتوا للعالم كفاءة غير مسبوقة كانت دائما محور فخر اثناء المفاوضات مع الأطراف الأخرى.

وأضاف أبو بكر أنه طوال المفاوضات تم الاستماع إلى حلول كثيرة اقترحت من عدة جهات لإنقاذ السفينة اقصرها كان سيستغرق اسابيع وغالبها أشهر ومنها اقتراح بشطر جزء من السفينة واخري تفريغها من حمولتها مع عدم ضمان سلامة السفينة.

وتابع أنه في كل هذه الحلول إلا أن الهيئة تمسكت بالحل المصري الذي اقترحه ونفذه ابنائها والذي انتهي في ستة ايام بنجاح تاريخي لم يسبق في تاريخ الملاحة العالمية دون اي مساس بالسفينة او البضاعة التي عليها.

ولفت أبو بكر إلى ما ذكره الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية في التاسع والعشرين من مارس الماضي “لقد نجح المصريون اليوم في إنهاء أزمة السفينة الجانحة بقناة السويس رغم التعقيد الفني الهائل الذي أحاط بهذه العملية من كل جانب، وبإعادة الأمور لمسارها الطبيعي، بأيد مصرية، يطمئن العالم أجمع على مسار بضائعه واحتياجاته التي يمررها هذا الشريان الملاحي المحوري”.

وذكر أن  الادارة الحكيمة والهادئة التي تمتع رئيس الهيئة بها طوال هذه الأزمة كانت وستظل مثالا يحتذي به في كيفية التعامل مع مثل هذا النوع من الأزمات الكبرى وهذا ليس بغريب علي شخصية الفريق ربيع كواحد من كبار قادة قواتنا المسلحة.

وأعرب عن شكره  للمهندسين والخبراء والفنيين والعاملين في هيئة قناة السويس الذين اشتركوا جميعا لإنقاذ السفينة إيفر جيفن وستبقي اسمائهم هي الأهم وأعمالهم هي الأبقى في تاريخ مصر وتاريخ الهيئة، وكذلك اعضاء لجنة التفاوض الذين عملوا لساعات طويلة وشاقة ومرهقة وكانوا مثالا رائعا في التعاون.

ونوه أبو بكر أنه تم السماح للسفينة بالمغادرة الي حيث تريد مرحبا بها في اي وقت للمرور بقناة السويس مستقبلا .

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------