وزارة الرى تبحث الحلول المستدامة لإدارة الموارد المائية بإسبوع القاهرة الرابع للمياه

عقد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والرى اجتماعاً مع الدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط لمتابعة موقف الإجراءات الجارية لعقد إسبوع القاهرة الرابع للمياه والمقرر عقده خلال الفترة من 24 – 28 أكتوبر القادم تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، تحت عنوان “المياه والسكان والتغيرات العالمية : التحديات والفرص”.

وصرح الدكتور عبد العاطى أن إسبوع القاهرة للعام الحالي هو المؤتمر الرابع في سلسلة المؤتمرات التي بدأت عام 2018 بهدف تعزيز التواصل بين منظمات المياه والصناعات المرتبطه بقطاع المياه والجهات الإقليمية والدولية والمجتمعات ذات الصلة ، مشيراً إلى أن أسبوع القاهرة للمياه 2021 يأتى تتويجاً للنجاح الذي حققه أسبوع القاهرة للمياه في النسخ الثلاث السابقه منه ، حتي أصبح من أهم وأكبر الأحداث المتعلقة بمجال المياه والتنمية المستدامه في مصر والشرق الأوسط .

وأضاف الدكتور عبد العاطى أن هذا الحدث يأتي في إطار اهتمام الدولة بموضوع المياه ووضعه علي رأس أولويات الأجندة السياسية ومن أهم مقتضيات التنمية الإقتصادية والمستدامة ، وتتويجاً لدور مصر الإقليمي الرائد سواء في المنطقة العربية أو الأفريقية ، ويهدف الأسبوع للتوصل لحلول مستدامة لإدارة الموارد المائية لمواجهة الزيادة السكنية والتغيرات التي تطرأ علي العالم من تغير في استخدامات الاراضي والمناخ وكذا النظم الهيدرولوجية بشكل متسارع ، مما جعله محور دعم واهتمام كافة المعنيين بالمياه اقليمياً ودولياً.

الجدير بالذكر أن وزارة الموارد المائية والري تنظم الإسبوع بالتعاون مع الشركاء من المنظمات الإقليمية والدولية والمؤسسات والوزارات المحلية ، والذى يشارك فيه عدد من الوزراء والوفود الرسمية وكبار المسئولين في قطاع المياه والقطاعات الأخري ذات الصله من مختلف دول العالم ، بالإضافة للعلماء والبرلمانيين والمنظمات والمعاهد الدوليه ومنظمات المجتمع المدني والعديد من الفئات كالسيدات والفلاحين والقانونيين من مختلف دول العالم.

وتكثف السكرتارية الدائمة لإسبوع القاهرة للمياه مجهوداتها خلال الفترة الحالية من أجل الاعداد الجيد للإسبوع ، وتواصل السكرتاريه تلقي طلبات تنظيم الجلسات الفنية وورش العمل والأحداث الجانبية من المنظمات والجهات المحلية والإقليمية والدولية ، بالإضافة للطلبات الخاصة بتنظيم أحداث رفيعة المستوي بمشاركة وفود رسمية وعدد من الوزراء والسفراء وكبار الموظفين والخبراء الدوليين ، حيث تم تلقى طلبات لتنظيم أكثر من 200 جلسة متنوعة.

كما سيتم خلال الإسبوع تنظيم جلسة رفيعة المستوي حول “مؤتمر الأمم المتحدة لمراجعة منتصف المدة الشاملة لعقد المياه 2023” ، والذى سيضم نخبة من السادة رؤساء الوزراء والوزراء وكبار ممثلي المنظمات الدولية والمؤسسات الأممية والقادة والخبراء ، من بينهم وكيل الأمين العام لإدارة الشئون الإقتصادية والإجتماعية بالأمم المتحدة والسادة وزراء المياه بالدول العربية والأوروبية وعدد من الوزراء الحاليين والسابقين وكبار المسئولين من مصر ومختلف دول العالم.

كما تم توجيه الدعوة لوزيرة الطاقة والتجارة البريطانية والمسئولة عن ملف التغيرات المناخية ومؤتمر cop26 ، لبحث المعوقات التى تواجه توفير التمويل اللازم لمواجهة أخطار التغيرات المناخية ، وذلك من خلال جلسة خاصة بتمويل المشروعات من صندوق المناخ الأخضر ، كما يتم التنسيق لعقد جلسة خاصة لبحث فرص تمويل مشروع الممر الملاحي “فيكتوريا – البحر المتوسط” بدعم من البنك الأفريقي للتنمية.

هذا بالإضافة للعديد من الفعاليات الأخرى رفيعة المستوي ، والتي من بينها الاجتماع المشترك لوزراء المياه والزراعة في الدول العربية ، والاجتماع المشترك لكبار المسئولين بوزارات المياه والزراعة في الدول العربية ، والذي تنظمه جامعة الدول العربية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعه ، وعدد من الأحداث الجانبية من أهمها المنتدى الرابع للشباب الأفارقة المتخصصين في المياه ، ومنتدي حوكمة المياه والإستثمار الأوروبي ، ومنتدي الإستثمار الأفريقي الأوروبي الذين ينظمهما الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع الإتحاد من أجل المتوسط والبنك الإفريقي للتنمية ، وورشة عمل تمويل مشروعات المياه التي ينظمها بنك الاستثمار الأوروبي.

كما تنظم الجامعة الأمريكية بالقاهرة ورشة عمل حول الزراعة المستدامة وورشة أخري حول مركز تميز المياه ، وورشة عمل “تعزيز التعاون بين الاتحاد الأوروبي وأفريقيا في مجال المياه والبحث والتطوير والابتكار : الفرص والتحديات” التي تنظمها مبادرة البرمجة المشتركة حول “تحديات المياه من أجل عالم متغير”.

ولازالت السكرتارية تتلقي العديد من الطلبات لتنظيم الجلسات والأحداث الجانبية والأحداث رفيعة المستوي التي سيتم الإعلان عنها تباعاً.

كما تتابع السكرتارية باستمرار موقف الأنشطة والمسابقات المختلفة التي ستُعقد خلال الحدث منها مسابقة أفضل مشروع تخرج ، ومسابقة عرض رسائل الماجستير والدكتوراة في ثلاث دقائق ، والمسابقة القومية الرابعة للحفاظ علي المياه للمزارعين ، وعلي جانب آخر ، تتواصل الترتيبات الخاصة بملتقي “المخترعين الصغار” بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتي تتضمن مشاركات بمشروعات وابتكارات طلاب مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا (STEM) ، والجدير بالذكر أن بنك الإستثمار الأوروبي قرر رعاية مجموعه من جوائز المسابقات وتخصيص مكافآت ماليه للمراكز الأولي فيها.

وقد أبدت عدد من الشركات المحلية والدولية رغبتهم في الإنضمام للمعرض المقام علي هامش الإسبوع والذي حقق نجاحاً كبيراً خلال السنوات السابقة ، حيث شهد إقبالا ملحوظاً من الشركات والمنظمات اللذين حرصوا علي عرض أنشطتهم وبرامجهم ومنتجاتهم المختلفة علي زوار المعرض وضيوف المؤتمر من الدول المختلفة ، ويشتمل المعرض المقام علي هامش الإسبوع على معرض لتكنولوجيا الري الحديث والري الذكي وأساليب إعادة إستخدام المياه.

وسوف يتم خلال الفترة القادمة الإعلان بشكل دوري عن التقدم المحرز في الإعدادات الخاص بالإسبوع والشركاء والرعاة من مصر وخارجها ، ولا يزال باب التسجيل مفتوحاً لتسجيل الأفراد والمجموعات بسعر مخفض وحتي الرابع عشر من يوليو 2021 علي الرابط التالي :

Register

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض