عبدالغفار يستعرض تقريرًا حول أنشطة الهيئة القومية للاستشعار من البعد وعلوم الفضاء

استعرض خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي تقريرًا مقدمًا من محمد بيومي زهران رئيس الهيئة القومية للاستشعار من البعد وعلوم الفضاء حول أنشطة الهيئة البحثية والعلمية خلال الفترة الحالية.
وأشار التقرير إلى إنشاء الهيئة 11 معملًا مركزيًّا تخدم مجالات العمل بالهيئة وكذا المتخصصين بالمراكز البحثية والجامعات المصرية، وهي: معمل النمذجة العددية والمحاكاة، الحاضنة التكنولوجية للاستشعار من البعد، محطة استقبال وتحليل البيانات البيئية والمناخية، معمل تحليل البيانات الكبيرة، معمل البنية المعلوماتية المكانية الرقمية ودعم اتخاذ القرار، معمل أنظمة الزراعة الذكية المعتمدة على إنترنت الأشياء، معمل البصمة الطيفية للصخور والمعادن، معمل تصنيع نماذج أولية، معمل الليدار، أكاديمية الواقع الافتراضي للهيئة القومية للاستشعار من البعد وعلوم الفضاء، معمل البلازما.
وأضاف التقرير أن الهيئة ناقشت خلال اجتماعها الأخير عددًا من الموضوعات المتعلقة بالترقيات وتعيينات السادة أعضاء الهيئة البحثية ومعاونيهم بالهيئة، واستعراض الموازنة المالية للهيئة للعام المالي 2021 و 2022 المعتمدة، وآليات التعاون مع الجهات الأخرى، كتوقيع بروتوكول تعاون مع الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض