«سانوفي» تكشف عن دراسة جديدة لمرضى السكري من النوع الثاني

كشفت شركة سانوفي عن نتائج دراسة جديدة تحت عنوان ” سوليميكس”، والتي تم اطلاقها خلال فعاليات الدورة الـ ٨١ للجمعية الأمريكية للسكري (ADA) وتزامناً مع الذكرى المئوية للأنسولين.

ووفقا لإحصائيات الاتحاد الدولي لمرض السكري لعام 2019 التي تم عرضها بالمؤتمر فأن 8.9 مليون مصري مصاب بداء السكري ، 46% منهم تم تشخيصهم و 27% يتناولون الانسولين، بينما 54% لم يتم تشخيصهم بما يعادل 4.8 مليون مواطن.

وذكرت أن من 5-10% مرضى سكري من النوع الأول، بينما النوع الثاني هو السائد ويمثل ما بين 90-95%، منوهه بأن 17% منهم نجحوا في الوصول إلى المستهدف أقل من 7% تراكمي.

وتعد هذه الدراسة أول مقارنة مباشرة بين عقار سوليكوا “أي-جلارليكسي” مع الانسولين المخلوط مسبقًا لدى البالغين المصابين بداء السكري من النوع الثاني، وهو الشكل الأكثر شيوعًا لمرض السكري، و لم يصلوا لمستوي السكر المرجو  في الدم بالرغم من علاجهم بالأنسولين القاعدي ، مع دواء أو اثنين من الأدوية المضادة للسكري عن طريق الفم.

وتؤكد الدراسة قدرة عقار سوليكوا علي خفض نسبة السكر التراكمى في الدم (HbA1c)؛ مع عدم زيادة فى وزن الجسم الأساسي ودون هبوط فى مستوى السكر في الدم مقارنة بالأنسولين المخلوط مسبقًا.

ومن جانبه قال الدكتور ابراهيم الأبراشى – أستاذ الطب الباطني والسكر بجامعة القاهرة، إن نسبة الاشخاص الذين يتم تشخيصهم بمرض السكري من النوع الثاني يزداد يوميا، و بالرغم من تعدد الحلول المقدمة لهؤلاء المرضي الا انه مازال هناك العديد من التحديات التي تحول دون الحفاظ علي مستوي السكر في معدلاته الطبيعية لديهم.

و قد اظهرت نتائج الدراسات الاخيرة، التي اقيمت علي عقار اي-جلارليكسي تحت اسم دراسة سوليميكس”SoliMix”  لمقارنة النتائج التي حققها العقار مع النتائج التي وصل اليها المرضي الذين يتم معالجتهم علي الانسولين المخلوط مسبقاً “Pre-mixed”، خطوة الي الامام في علاج هؤلاء المرضي.”

كما أفصح المشاركون في الدراسة الذين يستخدمون “سوليكوا” عن درجة اعلي من الرضا خاصةً فى ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي، نتيجة تقليل عبء العلاج مما أدى الى امتثال أفضل للنظام العلاجى، و تحسين الصحة النفسية. حيث استطاع العقار ان يصل بهم الي المعدلات الطبيعية للسكر فى الدم من خلال حقنة واحدة يومياً و بالتالى يقلل من تعقيد الحقن المتعددة، ونوبات اقل من الهبوط السكري، وايضاً بدون الزيادة المعتادة فى الوزن التي تحدث عند بدء العلاج بالأنسولين.

وقال د.  شريف مدحت – مدير الادارة الطبية بسانوفى مصر والسودان للطب العام : “نري كل شخص مصاب بمرض السكري انه فريد، وله مواقف واحتياجات مختلفة. وعليه، تهدف شركة سانوفي إلى تطوير حلول فريدة، بناءً على تاريخها الممتد من العلاجات المختلفة ، والتي تتيح قدرًا أكبر من تخصيص الرعاية لكل شخص مصاب بمرض السكري. ومازلت سانوفي حريصة علي دورها الرائد فى تقديم الدعم للمتعايشين مع مرض السكري و الاطباء القائمين علي رعايتهم من خلال الاستمرار فى دعم مجالات البحث العلمي المختلفة.”

وأضاف خلال فعاليات الجلسات العلمية الحادية والثمانين لجمعية السكري الأمريكية، تم الكشف عن نتائج دراسة سوليميكس SoliMix، التي اثبتت ان التحول إلى التركيبة الجديدة في عقار اي-جلارليكسي – والتي هي فى الاساس مزيج من عقارين –  يمكنهم من الوصول الي المعدلات الطبيعية للسكر، وذلك من خلال حقنة واحدة يوميًا ودون زيادة في الوزن، مقارنةً بالمرضي الذين تحولوا إلى الأنسولين المخلوط مسبقًا مرتين يوميًا. و تبحث سانوفى باستمرار لايجاد كافة الطرق التي تُمكن المرضي من إدارة صحتهم ومساعدتهم للوصول الي الحياة التي يتمنوها ، دون أن يعرقلهم مرض السكري

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض