بروكسل تعلن اعتزامها حظر السيارات التي تعمل بالبنزين بدءًا من عام 2035

تعتزم بروكسل- العاصمة البلجيكية – حظر السيارات التي تدار بالديزل اعتبارًا من عام 2030 والتي تعمل بالبنزين اعتبارًا من عام 2035، وذلك فى إطار جهود تحسين جودة الهواء والسعي لتحقيق الأهداف المناخية الخاصة بحكومة الإقليم، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأفادت النسخة الأوروبية لمجلة بوليتيكو، أن سلطات العاصمة البلجيكية قالت في بيان لها اليوم الجمعة، أن منطقتها للانبعاثات المنخفضة – التي تأسست في 2018 – ساهمت في خفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وانبعاثات الجسيمات الدقيقة الناجمة عن وسائل النقل بنسبة 11 % في منطقة بروكسل.
وأضافت السلطات فى البيان: أنه «لسوء الحظ، رغم تلك التحسينات، لا يزال غالبية سكان بروكسل يعيشون في أحياء يزيد فيها تلوث الهواء عن الحدود الصحية الموصى بها من طرف منظمة الصحة العالمية، والذي يعود أغلبه لوسائل النقل البري».
وأشارت العاصمة البلجيكية إلى أنها تمشى على خطى مدن أخرى كأمستردام وباريس ولندن وأوسلو في سعيها نحو حظر استخدام السيارات التي تعمل بوقود الديزل والبنزين.
وأوضحت أن القرار سيتضمن أيضًا الدراجات البخارية، ومضيفة أنه في طريقها لتحقيق ذلك الهدف، ستنفذ المدينة «تدابير مصاحبة» تتضمن استثمار أكثر من مليار يورو في قطاع النقل العام.
 وقالت وزيرة النقل في المدينة، إلكا فان دن براندت: «تستثمر بروكسل بشكل هائل في بدائل السيارات الخاصة»، ووفقا لمجلة بوليتيكو، فإنه من المنتظر أن تناقش حكومة  العاصمة البلجيكية تلك الخطة مع حكومات أقاليم أخرى، بهدف تحويلها إلى قانون بنهاية العام الجاري.
الجدير بالذكر أن بلجيكا تعَد واحدة من مجموعة دول تسعى لأن يحدد الاتحاد الأوروبي تاريخا نهائيا لوقف بيع السيارات الملوثة للبيئة، وهو ما تعارضه البلدان صاحبة النصيب الأكبر في مجال تصنيع السيارات.
وذكرت مجلة بوليتيكو، تعمل المفوضية الأوروبية حاليا على صياغة تشريعين قد يساهما بشكل فعال في إنهاء العمل بمحركات الاحتراق الداخلي.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض