الرهن العقاري الأمريكي يتجاوز 3% لأول مرة منذ أبريل ويضغط على سوق الإسكان

وكالات– كشفت بيانات “فريدي ماك” ارتفاع تكلفة الرهن العقاري في الولايات المتحدة الأمريكية لأعلى مستوى 3% لأول مرة منذ شهر أبريل الماضي، ما يضع ضغوطاً هبوطية على سوق الإسكان.

وأشارت البيانات إلى أن متوسط معدل الرهن العقاري لآجل 30 عاماً بلغ 3.02% في الأسبوع المنتهي في 24 يونيو الجاري، وهو أعلى مستوى منذ 15 أبريل الماضي، مقابل 2.93% في الأسبوع الماضي.

ولفتت البيانات  إلى أنه مع استمرار تحسن الاقتصاد وبقاء التضخم عند مستويات مرتفعة، فإنه من المتوقع أن تواصل معدلات الرهن العقاري ارتفاعها في النصف الثاني من العام الجاري 2021.

كان سوق الإسكان الأمريكي قد استفاد من وصول معدل الرهن العقاري لمستوى قياسي متدن عند 2.65% في يناير الماضي، قبل أن يتعافى لاحقًا.

وكشف تحليل لوكالة “بلومبرج إيكونومكس”، عن أن أسعار العقارات المضطربة حول العالم تشير إلى فقاعة عقارية قادمة لم نشهدها منذ الفترة التي سبقت الأزمة المالية 2008

وركز التحليل على أسواق العقارات في الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

واستخدمت الوكالة 5 مؤشرات رئيسية لتقدير مستوى الفقاعة لكل دولة تشمل نسبة السعر إلى الإيجار والسعر إلى الدخل، فإن السويد ونيوزيلندا وكندا أكثر أسواق الإسكان تحذيرًا في العالم.

وكشفت التحليلات أنه بالنسبة للعديد من الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية فإن معدلات السعر تعتبر مرتفعة عما كانت مقارنة مع فترة ما قبل الأزمة المالية العالمية 2008.

وكتب الاقتصادي “نيراج شاه” في التحليل المنشور: أن عدد  من العوامل يدفع أسعار المنازل على مستوى العالم إلى مستويات غير مسبوقة، مشيرة إلى معدلات الفائدة القياسية المتدنية، والتحفيز المالي غير المسبوق،

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض