-------------
اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

أسامة ربيع: توقيع تسوية مع السفينة الجانحة ومغادرتها للقناة الأسبوع المقبل

قال الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بتوسيع وتعميق وتطوير توسعة وازدواج 40 كم فى القناة، من أجل زيادة عدد السفن المارة في القناة، وتقليل مخاطر جنوح السفن، إذ تشارك في هذه العمليات 4 كراكات مصرية.

وحول مفاوضات السفينة الجانحة، أوضح ربيع خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، أن الأسبوعين الماضيين شهدا مفاوضات مكثفة مع الشركة المالكة للقناة، وحاولنا الوصول إلى حل من خلال التفاوض بدلا من المحكمة، واتفقنا على هذا الأمر مراعاة لمصلحة الملاك، ووضعنا في الحسبان أيضا العلاقات السياسية مع اليابان ومصالح التجارة العالمية، ووجدنا أنه من الضرورى تسهيل الأمر، وتوصلنا إلى اتفاق مبدئى ونضع اللمسات الأخيرة فى التسوية النهائية”.

وتابع “التسوية سينتج عنها حصولنا على حقوقنا والإفراج عن السفينة، أى أننا حافظنا على حقوق القناة، وهنوقع الاتفاقية والمركب ستسافر الأسبوع القادم”.

وقال إن الدولة المصرية كانت تستهدف إنهاء أعمال تطوير مشروع القناة خلال 24 شهرًا، متوقعًا أن تنتهي هذه الأعمال خلال 20 شهرا بسبب تكثيف الأعمال ومشاركة كراكة “مهاب مميش”، بالإضافة إلى وصول الكراكة “حسين طنطاوى ” فى شهر أغسطس.

وأضاف ربيع أن الكراكة تعمل لمدة 18 ساعة يوميا، أما الجزء الجنوبى فإنها تعمل به لمدة 8 ساعات يوميا، لأن هذه المنطقة يجب أن تبدأ أعمال التطوير فيها دون مرور السفن.

وحول أنفاق قناة السويس، أوضح ربيع أنه جاري العمل على إضافة نفق أحمد حمدي 2 إلى منظومة أنفاق القناة لتخفيف الضغط على نفق أحمد حمدي 1، وفي نهاية هذا الشهر سيكون أحمد حمدي 2 جاهز للافتتاح، ففي الماضي كانت تصل ساعات الانتظار في هذه المنطقة إلى 4 ساعات، وبفضل المشروعات العملاقة أصبحت مدة الانتظار 5 دقائق فقط.

وأشار إلى أن هذه الأنفاق تستهدف تسهيل المرور من شرق القناة إلى غربها والعكس، بالإضافة إلى تسهيل نقل معدات الصناعة لمواصلة الصناعة في سيناء.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------