رئيس مصلحة الجمارك: ارسال اللائحة التنفيذية للقانون الجديد لمجلس الدولة قريبا

تعديل 70% من قانون الجمارك الجديد عقب الحوار المجتمعي

قال د. الشحات غتوري رئيس مصلحة الجمارك، إنه سيتم ارسال اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك الجديد رقم 207، لمجلس الدولة خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأضاف أن القانون تم اصداره بعد أن حظى بحوار مجتمعي كامل وتم تعديل قرابة 70% منه حتى الأن، مؤكدا بأن هذا القانون سيحل العديد من المشكلات العالقة التي كانت تواجه المستثمرين.

جاء ذلك خلال لقائه مع جمعية مستثمري العاشر من رمضان  لمناقشة وإيجاد حلول لكافة المشكلات التي تواجه المستثمرين بالجمارك، وإطلاع المستثمرين على كافة المستجدات التي تتعلق بقانون الجمارك الجديد ولائحته التنفيذية، وذلك بحضور نحو 150 مستثمر من أعضاء الجمعية.

وذكر غتوري أن المصلحة بدأت فعليا في حل المشكلات التي تواجه المستثمرين في النافذة الجمركية الموحدة بمختلف الموانئ حيث تم عمل رصد متكامل للمشاكل مع الموردين والمستخلصين وتم رصد 42 مشكلة ووضع مقترحات للحلول بشكل كامل ودراسة تقليل زمن الإفراج الجمركي وخفض قيمة الإفراج المسبق قبل وصل الرسائل إلى 30%.

وأوضح أنه تم عمل  مجموعة بروتوكولات تعاون مع مختلف الجهات والوزرات  للربط المتكامل على السيستم وتحديد جهة واحدة لكل وزارة  للرد على الجمارك طبقا لتعليمات دولة رئيس الوزراء لسرعة إنهاء الاشتباك وتعدد جهات الرد.

غتوري: رصد 92 مصنعا وهميا خلال الفترة الماضية

وأشار غتوري إلى جهود المصلحة لمساندة الصناعة الوطنية والقضاء على القطاع غير الرسمي حيث تم رصد 92 مصنع وهمى، كما تم التواصل مع الأجهزة الرقابية للضرب بيد من حديد لمحاسبة كل من تسول له نفسه الإضرار بالصناعة الوطنية والتحايل على القانون.

وأكد أن الصادرات المصرية لم تتأثر كثيرا خلال أزمة تفشى فيروس كورونا وذلك بفضل جهود القيادة السياسية التى ساعدت على تضافر كافة أجهزة الدولة وتعاون القطاع الخاص بعدم تعطيل حركة الإنتاج أو التصدير وكان ذلك سببا فى أن عبرت مصر الأزمة بسلام وكانت المنتجات المصرية تغزو العالم كله رغم الأزمة بشكل فاق التوقعات.

ونوه بأن مدينة العاشر من رمضان تعد أكبر قلاع الصناعة المصرية التي تحظى باهتمام كبير من القيادة السياسية وتحتوى على صناعات متنوعة ومتطورة ، مؤكدا بأن الإنتاج والتصدير هما قاطرة التنمية ويحظى ذلك باهتمام حكومي واسع.

من جانبه اقترح  أيمن رضا الأمين العام لجمعية مستثمري العاشر من رمضان تشكيل لجنة تضم مصلحة الجمارك وجمعية المستثمرين تجتمع بشكل شهري وأوكل إلى الأستاذ محمد عيسى رئيس لجنة الضرائب والجمارك  مهمة تشكيلها من جانب جمعية المستثمرين بهدف سرعة حل المشكلات والتحديات التي تواجه المستثمرين أول بأول، حيث وافق  رئيس مصلحة الجمارك على هذا الاقتراح ورحب به.

وأشاد د. محى حافظ نائب رئيس الجمعية وعضو مجلس الشيوخ بالجهود الكبير التى تبذلها مصلحة الجمارك  لحل مشكلات المستثمرين، مؤكدا على أهمية التأني فى منظومة توحيد الإجراءات الجمركية لجميع المنافذ وتطبيق نظام الإفراج المسبق.

وقال حافظ بأنه تلقى في مجلس الشيوخ اقتراحا من بعض المستثمرين لتأجيل تطبيق الإفراج المسبق لحين اكتمال المنظومة تمهيدا للوصول للمعدل العالمي ما بين 3 إلى 5 أيام.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض