ربيع : استخراج ما يزيد عن مليون م3 من الرمال بمشروع تطوير القطاع الجنوبي بمجرى قناة السويس

أكد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، أن العمل بمشروع تطوير القطاع الجنوبي لمجرى ابقناة  مستمر على مدار الساعة لإنجاز الأعمال في الوقت المحدد ووفقا للجدول الزمني.

وأوضح أن عمل الكراكات يتزامن مع تجهيزات أحواض الترسيب بموقع مشروع الازدواج بالبحيرات الصغرى، وذلك بالتوازي مع تنفيذ أعمال الرفع المساحي التي تتم بموقع مشروع التوسعة والتعميق بالمنطقة الجنوبية .

وأضاف ربيع أن إجمالي كميات الرمال المستخرجة تجاوزت المليون متر مكعب من الرمال المشبعة بالمياه، وذلك بواسطة أربع كراكات تابعة للهيئة هم الكراكة مشهور، والكراكة العاشر من رمضان، والكراكة الصديق، والكراكة محمود يونس.

جاء ذلك خلال تفقده ، عدداً من مواقع العمل التابعة للهيئة بمحافظة السويس، وبرفقته مجموعة من أعضاء مجلس إدارة الهيئة وقياداتها.

وتفقد موقع مشروع ازدواج القناة الجاري تنفيذه بين الكم 122 إلى الكم 132 ترقيم قناة بالبحيرات المرة الصغرى، لمتابعة أعمال التكريك التي تتم بواسطة كراكات الهيئة ضمن مشروع تطوير القطاع الجنوبي بالمجرى الملاحي للقناة.

يذكر أن مشروع تطوير المجرى الملاحي للقناة يستهدف ازدواج المنطقة من الكيلو متر 122 إلى الكيلو متر 132 ترقيم قناة بطول 10 كم، بالإضافة إلى توسعة وتعميق المنطقة الجنوبية لقناة السويس بداية من الكيلو متر 132  وحتى الكيلو متر 162 ترقيم قناة، بعرض 40 متراً وعمق 27 متراً.

وقام ربيع بجوله تفقديه لنفق الشهيد أحمد حمدي 2 لمتابعة أعمال تجهيز النفق الجديد، والوقوف على تطورات العمل به والاطمئنان على جاهزيته للتشغيل.

وتضمنت الجولة كلا من مداخل ومخارج النفق، والمباني الإدارية الملحقة، وغرفة التحكم الرئيسية، وخلالها استمع إلى شرح تفصيلي من مدير المشروع عن نظم التشغيل والأمان و تجهيزات النفق، وفي هذا الصدد.

ونوه ربيع بأن النفق الجديد يعد إضافة لمحاور العبور المختلفة التي تربط سيناء بالوطن و التي حرصت الدولة المصرية على الانتهاء منها في وقت قياسي لدفع جهود التنمية في منطقة القناة وسيناء من خلال سلسلة من الأنفاق والكباري العائمة وشبكة طرق متطورة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض