الاسماعيلية للاستثمار العقارى تطور مشروع سكني بوسط القاهرة

تعتزم شركة الاسماعيلية للاستثمار العقارى تطوير مشروعا سكنيا على مساحة 15 ألف متر بمنطقة وسط البلد، ضمن خطتها للتوسع بتنمية محفزة الأعمال خلال الفترة المقبلة.

أكد كريم الشافعى، الشريك المؤسس ورئيس مجلس إدارة الشركة، أن المشروع سيتضمن توفير وحدات سكنية ومقرات إدارية بالإضافة إلى توفير محلات تجارية وأعمال ترفيهية ، بما يتلائم مع مختلف فئات العملاء بمنطقة وسط البلد.

أضاف أن الشركة تُجرى أعمال تطوير جزئية فى كافة العقارات المملوكة لها بمنطقة وسط البلد، وتُشارك فى خطة الدولة لتنمية القاهرة الخديوية وإعادة إحياء المناطق التراثية بالعاصمة.

وأشار إلى أن الشركة تقوم بإجراء عدة نشاطات مختلفة ضمن خطة إحياء منطقة وسط البلد بما يؤهلها لجذب تواجد الشركات الكبرى لاتخاذ مقرات بها، فضلا عن استغلال موقع وسط البلد فى توفير الاحتياجات المتنوعة لشرائح العملاء وبأسعار إيجارية للوحدات تتلائم مع قدرات العملاء.

تابع: أن الشركة تقوم بعدة أنشطة لإحياء منطقة وسط البلد منها إقامة مهرجان خاص يمتد لنحو 3 أسابيع ويجذب حضور أكثر من 50 ألف زائر سنويا، بالإضافة إلى مبادرة خطوط وسط البلد لإحاء تراث الخط العربى بشوارع منطقة وسط البلد.

وأوضح أن استراتيجية شركة الاسماعيلية لا تعتمد على ترميم المبانى فقط ولكن تستهدف خلق قيمة مضافة لمشروعات المبانى وتأهيليها بما يتناسب مع إحتياجات الشركات الاستثمارية المختلفة ، لافتا إلى أن حصيلة الاستثمارات المُحققة بمشروعات الشركة حتى الآن تتراوح بين 180 إلى 200 مليون جنيه خلال الفترة الراهنة.

وقامت شركة الإسماعيلية للاستثمار العقاري ، اليوم، بافتتاح مبنى “قنصلية”، أحدث مشاريع الشركة في منطقة وسط القاهرة.

ويُعتبر مشروع “قنصلية” مساحة عمل مشتركة متميزة ومتكاملة الخدمات تقع في مبنى القنصلية الفرنسية القديم في منطقة وسط القاهرة، والذي يهدف إلى خلق بيئة عمل جذّابة ومتعددة الاستخدامات وبأسعار تنافسية، بالإضافة إلى جذب رواد الأعمال الشباب في مختلف المجالات والمتمرسين في مجال التكنولوجيا، كما يوفر بيئة اقتصادية قوية في قلب المدينة تعمل كمحفز لدفع عجلة الانتعاش الاقتصادي في المدينة.

ويضع مشروع “قنصلية” معياراً جديداً لمساحات العمل المشتركة التي تعزز الإنتاجية وتلبي احتياجات العمل عن بُعد في مصر من خلال توفير مجموعة متنوعة من مساحات الأنشطة والمكاتب المخصصة والمساحات المشتركة وغرف الاجتماعات متعددة الأغراض. وبالإضافة إلى المكاتب المُجهزة بالكامل لبدء العمل، يتضمن المشروع حوالي ثماني غرف اجتماعات مختلفة المساحة والتجهيزات، وغرفتين للفعاليات متعددة الأغراض والتي تُعد مثالية للشركات والمعارض الترفيهية، ومساحة للأنشطة الخارجية، وأماكن استراحة بين ساعات العمل متوفرة في كل طابق مع ركن خاص للقهوة والمشروبات سريعة التحضير تتيح للموظفين الاختلاط والتواصل فيما بينهم. هذ ويُقدم مشروع “قنصلية” أيضاً مجموعة من باقات اشتراك العضوية التي تُوفر مجموعة متنوعة من الفرص المناسبة للأفراد والمؤسسات، بالإضافة إلى خدمة إنترنت عالي السرعة، وخدمات الصيانة والتنظيف والاستقبال.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض