أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية ترتفع في التعاملات المبكرة بقيادة مكاسب المؤشر القطرى

أرتفعت أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية في التعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء ، مدعومة في الغالب بالأسهم المالية ، في حين تلقت قطر دعماً من أسهم الشركات القيادية، وفقا لوكالة رويترز.

قطر

شهد المؤشر القياسي القطري (.QSI) ، مرتفعا 0.6 بالمئة ، مكاسب واسعة النطاق مع قفز سهم شركة الاتصالات Ooredoo (ORDS.QA) بنحو 6 بالمئة.

استقبل وزير الخارجية القطري ، أمس الإثنين ، السفير السعودي الجديد في الدوحة ، وهو أول سفير تعيده الدول العربية إلى منصبه بعد أن اتفقت على إنهاء الخلاف مع قطر في وقت سابق من هذا العام، ويجدر الإشار ة إلى أن الرياض ستستفيد اقتصاديًا من ذوبان الجليد مع قطر الغنية المنتجة للغاز.

السعودية

زاد المؤشر الرئيسي للمملكة العربية السعودية (.TASI) 0.5٪ ، مع صعود سهم مصرف الراجحي (1120.SE) 0.7٪ ، في حين صعد سهم البنك الوطني السعودي (1180.SE) ، أكبر بنوك المملكة ، 0.6٪.

أفادت رويترز نقلاً عن مصدرين قريبين من المحادثات ومسؤول حوثي ، أن الأطراف المتحاربة في اليمن تعمل على وضع شروط لاتفاق سلام من شأنه أن يخرج المملكة من حرب مكلفة ويساعد في تخفيف أزمة إنسانية مدمرة.

وقال أحد المصادر إن الرياض منفتحة على اتفاق لكنها ستحتاج إلى بعض «الضمانات الإضافية من عمان وإيران» ، وكلاهما لهما علاقات وثيقة مع الحوثيين.

الإمارات

دبى

ارتفع مؤشر الأسهم الرئيسي لدبي (.TASI) بنسبة 0.2٪ ، مدعوماً بارتفاع 0.8٪ في بنك دبي الإسلامي المتوافق مع الشريعة الإسلامية وزيادة 1.5٪ في شركة طيران العربية للطيران منخفضة التكلفة.

يأمل مشغل مطار دبي الحكومي في «تدفق» المسافرين مع انحسار الوباء ، مستهدفًا حركة المسافرين عبر مطار دبي الدولي لتنمو بنسبة 8٪ إلى 28 مليونًا هذا العام.

أبوظبى

وفي أبو ظبي ، ارتفع مؤشر (.ADI) بنسبة 0.1 ٪ ، مع ارتفاع شركة الاستزراع المائي الدولية القابضة (IHCAD) بنسبة 0.6 ٪.

يذكر أن معظم الأسهم الخليجية الرئيسية أغلقت على انخفاض أمس الاثنين ، متأثرة بخسائر في قطاع البنوك، حيث انخفض سهم أبوظبي 0.5 بالمئة إلى 6616 نقطة، وتراجع سهم دبي 0.1 بالمئة إلى 2848 نقطة، كما انخفضت قطر بنسبة 0.2٪ إلى 10،740، بينما خالفت السعودية الإتجاه وراتفعت بنسبة  0.6٪ إلى 10859 نقطة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض