«مارجينز للتطوير» تبدأ الإنشاءات بمشروع «ZIA» بالعاصمة الإدارية بإجمالي استثمارات مليار جنيه

 

بدأت مجموعة مارجينز لتطوير العقاري وإدارة المشروعات أعمال الحفر والإنشاءات بمشروع “Zia” بالعاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات تقترب من حاجز المليار جنيه.

كما وقعت المجموعة اتفاقية تعاون لإدارة المشروع مع مجموعة (EFS) الإماراتية والمتخصصة في تقديم الخدمات المتكاملة وإدارة المرافق، حيث تتخصص الشركة في تقديم وإنشاء أسس للحلول المستدامة في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

قال المهندس أشرف شاهين نائب رئيس مجلس الادارة و العضو المنتدب لمجموعة مارجينز للتطوير العقاري وإدارة المشروعات، إن المشروع تجاري طبي إداري تصل مساحته الإجمالية 18 ألف متر، بإجمالي عدد 176 وحدة، بمساحات تبدأ من 24 متر وحتى 224 متر، وتابع أن قيمة المتر تبدأ من 24 ألف جنيه للإداري والطبي، كما أن الشركة تعتزم تسليم هذا المشروع نهاية عام 2023.

أضاف شاهين أن فكرة مشروع ZIA قائمة على تحقيق التوازن بين بيئة العمل والراحة النفسية وانعكاسها على النشاط الحيوي الازم لأداء أفضل، مشيرًا إلى أن الشركة تطبق معايير منظمة “IWBI” العالمية التي تهتم بجودة المباني وانعكاسها علي صحة شاغليها بالإضافة إلي رفع العائد الإستثماري للوحدات.

وشدد على أن الشركة تستهدف تقديم مشروعات تلبي رغبات وطموحات عملائها من خلال طرح وحدات متنوعة المساحات تتناسب مع جميع الإمكانيات مع الأخذ في الاعتبار تحقيق معادلة هامة تضم عناصر أساسية كالموقع المميز، ودقة التصميم، وجودة الأعمال، موضحًا أن الشركة لديها شركاء يمتلكون خبرة عميقة في العمل الميداني بمشروعات التطوير العمراني والتنمية الصناعية.

ضخ استثمارات بقيمة 4 مليارات جنيه بالسوق المصرية

وأوضح أن المجموعة لديها نية للتوسع في مجالات التطوير العقاري والتنمية الصناعية وإقامة مشروعات سكنية وتجارية وإدارية وطبية، بضخ نحو 4 مليارات جنيه استثمارات جديدة في السوق المصرية، بالإضافة إلى توسيع محفظة الشركة من الأراضي، منوهًا عن أن المجموعة تستعد للاستحواذ على مساحات بالعاصمة الإدارية الجديدة ومساحات جديدة من الأراضي بمدينه العلمين الجديده ، نظرًا لإهتمام المجموعة بالتوسع في العاصمة الإدارية لما له من جدوى اقتصادية.

وأكد أن السوق المصري أصبحت أكثر جاذبية للاستثمار؛ خاصة في أعقاب إتخاذ الحكومة المصرية تدابير لدعم الاستثمار والمستثمرين فيما يخص إصلاح البنية التشريعية أو الدفع بحوافز استثمارية لجذب المستثمر المحلي والأجنبي.

وتابع أن اهتمام الدولة بالمشروع جعل الكثير من المواطنين يتسارعون للحصول على وحدات داخل العاصمة الإدارية باعتبارها أحد أفضل الوجهات الاستثمارية في المستقبل.

وأكد أن العاصمة الإدارية، كمشروع تنموي تحتفظ خلال الفترة الراهنة بنسبة 70% من حركة المبيعات القائمة بالسوق العقاري، ويأتي ذلك مدعوما بعدة عوامل رئيسية، يتمثل أبرزها في الدعم الحكومي لمشروع العاصمة وإنشاء بنية تحتية ذكية وغير مسبوقة بالمدينة فضلا عن التخطيط الجيد للمشروع، إلى جانب الاستعداد لنقل الحكومة لحي الوزارات بداخل العاصمة وهو ما سيدفع بطفرة حقيقية فى الترويج للمشروع خلال الفتره الحاليه.

وقال رامي منصور، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة EFS مصر، أن شركته تفخر باختيار مارجنز لشركته كونهم أولوها بثقتهم كي يشاركوا في رحلة نجاح أكبر المشروعات في أهم المدن العمرانية الجديدة التي تعتمد عليها الدولة في خطتها التنموية في المرحلة المقبلة.

وتابع:” نحن نسعد باغتنام الفرصة لتقديم خدمات عالمية المستوى بخبرة اكتسبناها من إدارة أكثر من٩٠ مشروع في مصر والشرق الأوسط في مجال إنشاء المجتمعات السكنية الكبرى، بالإضافة إلى قطاعات الرعاية الصحية، النفط والغاز، والبنوك، والصناعة، والتعليم، والمجمعات الإدارية المتكاملة، والبيع بالتجزئة، فضلا عن مشروعات القطاع العام”.

وتأسست مجموعة “مارجينز” MARGINS للتطوير العقاري وإدارة المشروعات باتحاد مجموعة من الشركات فى مختلف المجالات المتخصصه فى العقارات و المقاولات و الاستثمار الصناعى و الديكورات و الصناعات الدوائيه.. فالشركة تحمل على عاتقها منذ اليوم الأول لنشأتها أن تكون كيان قوى و بارز له بصمة خاصة ومتميزة في السوق المصري.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض