البنك المركزي يوضح أسباب صعود التضخم فى شهر مايو 

كشف البنك المركزي المصري عن اسباب ارتفاع المعدل السنوي للتضخم العام في الحضر إلى 4.8 ٪في مايو 2021 من 4.1 ٪في أبريل 2021 ،حيث سجل التضخم العام معدلا شهريا بلغ 0.7 ٪في مايو 2021 ،مقارنة بصفر في مايو 2020 ،والتي تأثرت بالاجراءات الاحترازية المرتبطة بانتشار جائحة ً فيروس كورونا المستجد.

ويرجع ارتفاع المعدل السنوي للتضخم العام في مايو 2021 ،جزئيا الي التأثير السلبي لفترة الاساس، ً بالاضافة إلى ارتفاع المساهمة السنوية للخضروات والفاكهة الطازجة بشكل أساسى، وفقا لتقرير صادر عن البنك المركزي.
وعكس المعدل الشهري للتضخم العام في الحضر في مايو 2021 بشكل أساسي ارتفاع أسعار السلع الغذائية, حيث جاء ارتفاع اسعار السلع الغذائية مدفوعا بمساهمة الخضروات والفاكهة الطازجة، في حين ظلت أسعار السلع الغذائية الاساسية مستقرة نسبيا حيث حد جزئيا انخفاض أسعار الدواجن من الارتفاع في أسعار اللحوم، هذا وقد ارتفعت أسعار الفاكهة الطازجة بدرجة أكبر من ارتفاع أسعار الخضروات الطازجة. وفى ذات الوقت، ارتفعت أسعار السلع غير الغذائية، وبصفة أساسية ارتفاع أسعار الملابس للشهر الثاني وفقا للنمط الموسمي، وارتفاع قيم إيجار المسكن، فضلا عن ارتفاع أسعار بعض المنتجات البترولية وفقاً لما اعلنته لجنة التسعير التلقائي في أبريل 2021.
و بناء على ذلك، ارتفع المعدل السنوي لتضخم السلع الغذائية في مايو 2021 الى 1.7 ٪من سالب0.3 ٪ في أبريل 2021 ،نتيجة ارتفاع المساهمة السنوية للخضروات والفاكهة الطازجة.
ويأتي ذلك في ظل تذبذب التضخم السنوي للسلع الغذائية بين السالب والموجب منذ سبتمبر 2019.
ومن ناحية أخرى، ارتفع التضخم السنوي للسلع غير الغذائية بشكل طفيف للشهر الثاني على التوالي إلى6.3 ٪ في مايو 2021 من 6.1 ٪في أبريل 2021 .وجاءت الزيادة الطفيفة مدفوعة بشكل أساسي بالمساهمة السنوية لبنود الخدمات.
وفي ضوء ما سبق، سجل التضخم الاساسي معدلا شهريا.0.3٪في مايو 2021 ،مقابل معدلا بلغ 0.3٪في مايو 2020 وبالتالى ، وارتفع المعدل السنوي للتضخم الاساسي ليسجل 3.4 ٪في مايو 2021 مقابل 3.3 ٪في أبريل 2021.
وارتفع المعدل السنوي للتضخم العام الإجمالي ليسجل 4.9 ٪في مايو 2021 من 4.4 ٪في أبريل 2021 .كما ارتفع المعدل السنوي للتضخم العام في الريف الى 4.9% فى مايو 2021 من 4.7% ابريل 2021.

وارتفعت اسعار الخضروات الطازجة للشهر الثالث على التوالي بمعدل بلغ 4.9% في حين ارتفعت أسعار الفاكهة الطازجة بمعدل بلغ 14.2% بالتالي، ساهمت الخضروات والفاكهة الطازجة مجتمعين بنسبة قدرها 0.42 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام.

وارتفعت اسعار اللحوم الحمراء للشهر الخامس على التوالي بمعدل بلغ 0.7% ،لتساهم بنسبة قدرها .03% نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام.
وارتفعت اسعار الأسماك والمأكولات البحرية للشهر الثاني على التوالي بمعدل بلغ 0.8%، لتساهم بنسبة قدرها 0.02 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام.
وانخفضت أسعار الدواجن بمعدل بلغ 0.5% ، بعدما ارتفعت لخمسة أشهر على التوالي، لتساهم بنسبة سالبة قدرها 0.02 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام.
وارتفعت أسعار السلع الغذائية الأساسية الأخري، بما فيها الجبن والمكرونة ومنتجات المخابز، ليساهموا مجتمعين بنسبة قدرها 0.02 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام.
وارتفعت أسعار السلع الاستهلاكية بمعدل بلغ 0.5% لتساهم بنسبة قدرها 0.07 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام. وقد جاء ذلك في الأساس نتيجة الارتفاع الموسمي لأسعار الملابس.
وارتفعت أسعار الخدمات بمعدل بلغ 0.4%، لتساهم بنسبة قدرها 0.12 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام. ويرجع ذلك في الأساس الى ارتفاع أسعار إيجارات المساكن وخدمات العيادات الخارجية، ولكن بقدر اقل.
وارتفعت أسعار السلع والخدمات المحددة إدارياً بمعدل بلغ 0.13% ، لتساهم بنسبة قدرها 0.03 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم العام. وقد جاء ذلك نتيجة ارتفاع أسعار بعض المنتجات البترولية على قرار لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية.
ويعزى ارتفاع الرقم القياسي الأساسي لأسعار المستهلكين الى اسعار السلع الاساسية المذكورة ،حيث ساهمت أسعار الخدمات بنسبة قدرها 0.17 نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم الأساسي، بالإضافة إلى ذلك، ساهمت أسعار السلع الاستهلاكية والسلع الغذائية الأساسية بنسبة قدرها 0.10 و 0.06نقطة مئوية في المعدل الشهري للتضخم الأساسي، على الترتيب.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض