السعودية تستهدف أن تكون الشريك التجاري الاول لمصر خلال 5 سنوات

أعلن د. ماجد القصبي وزير التجارة والاستثمار السعودي ولفت وزير التجارة والاستثمار السعودي  أن بلاده تستهدف أن تكون الشريك التجاري الاول لمصر خلال الخمس سنوات المقبلة.

وأكد قوة العلاقات التي تربط مصر والسعودية بروابط الأخوة والجوار والتاريخ الطويل من التعاون في مختلف المجالات، مشيراً إلى حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز على تعزيز أواصر الصلة والتكامل مع مصر على كافة الأصعدة.

جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها خلال ترأسه ونيفين جامع  وزيرة التجارة والصناعة لاجتماعات الدورة الـ 17 للجنة التجارية المصرية السعودية المشتركة

وأوضح القصبي أن انعقاد اجتماعات الدورة السابعة عشر للجنة المصرية السعودية المشتركة تأتي تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين والرئيس السيسي بأهمية العمل الثنائي للارتقاء بمستوى التعاون بين البلدين بما يلبي تطلعات الحكومتين والشعبين المصري والسعودي.

وأشار إلى أن اجتماعات اللجنة تمثل احدى أهم الفرص لالتقاء الجانبين لمناقشة عدد كبير من القضايا والملفات التي يُعنى بها الجانب المصري والسعودي وتستهدف اعطاء دفعة للعلاقات الاقتصادية بين مصر والسعودية وعلى رأسها العلاقات التجارية، فضلا عن العمل على دفع مسيرة هذا التعاون فيما بعد زوال أزمة فيروس كورونا.

وذكر أن الشركات السعودية لديها ثقة كبيرة في السوق المصري وهو ما يتجلى في وجود 6225 شركة سعودية تعمل في مصر باستثمارات تبلغ 30 مليار دولار، مضيفا أن هناك 518 شركة مصرية تعمل في السوق السعودي الي جانب انتشار 285 علامة تجارية مصرية في السعودية.

ولفت الي ان هذه الارقام تعكس البيئة الاستثمارية الجادة التي تتمتع بها مصر حيث شهدت الفترة الماضية ازالة العديد من التحديات التي واجهت الشركات السعودية بالسوق المصري وتقديم العديد من التيسيرات لها.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض