أسعار النفط تتجاوز التوقعات.. فهل يصل برميل النفط لـ 80 دولارًا خلال 2021؟

تواصل أسعار النفط العالمي الارتفاع للأسبوع الثالث على التوالي، وسط التفاؤل حيال تعافي الطلب العالمي على النفط بالسوق العالمية.

وارتفعت عقود خام نايمكس إلى أعلى مستوياتها في نحو 3 أعوام في الأسبوع الماضي، حيث أغلق الخام فوق مستويات 70 دولارًا للبرميل، مرتفعا بذلك بنحو 2% على مدار الأسبوع، كما ارتفعت عقود خام برنت إلى أعلى مستوياتها في حوالي العامين مرتفعة بنحو 1% خلال الأسبوع المنتهي بـ 11 يونيو.

وتوقع بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس أن تبلغ أسعار خام برنت 80 دولارا للبرميل هذا الصيف، مراهنا على أن ارتفاع سوق النفط في الآونة الأخيرة سيستمر إذ يعزز توزيع لقاحات مضادة لفيروس كورونا النشاط الاقتصادي العالمي والطلب على الخام.

وقال مدحت يوسف نائب رئيس هيئة البترول السابق، لـ “أموال الغد”، إن السوق العالمي يشهد تقلبات سعرية مفاجئة وطارئة دون قدرة على إحكام السيطرة على وضع سعر البترول.

استشهد بما حدث العام الماضي، حينما تسببت جائحة كورونا في تراجع حاد بأسعار النفط، ووصل سعره في بعض الأوقات لـ 20 دولارًا بسبب تفشي كوفيد -19، إلا أن الأسعار عاودت الارتفاع مرة ثانية لتصل لمستويات 72 دولارًا بنهاية العام المالي الجاري.

أشار إلى أن تثبيت أسعار خام برنت في موازنة الدول المستوردة للنفط، قد يكبد حكومات تلك الدول أعباء إضافية تؤثر على باقي الأنشطة الاقتصادية.

توقع نائب رئيس هيئة البترول، أن يتجاوز سعر برميل النفط حاجز الـ 75 دولارًا للبرميل بنهاية 2021، حال استمر الطلب على النفط وفق معدلاته الحالية.

وأفادت وكالة الطاقة الدولية، أن منظمة أوبك+ ستحتاج إلى زيادة الإنتاج لتلبية الطلب الذي يتجه للتعافي إلى مستويات ما قبل الجائحة بحلول نهاية 2022، مضيفة أن هنالك مجال لزيادة إمدادات الخام 1.4 مليون برميل يوميا فوق هدف المجموعة للفترة بين يوليو 2021 ومارس 2022.

وفي مؤشر على الإمدادات المستقبلية، قالت شركة خدمات الطاقة بيكر هيوز في تقريرها الأسبوعي إن عدد حفارات النفط الأمريكية زاد ستة إلى 365 هذا الأسبوع، لتسجل أعلى مستوياتها منذ أبريل 2020، وكانت هذه أكبر زيادة أسبوعية لحفارات النفط في شهر.

وعلى صعيد التحليل، أفادوا محللون في NZN أن بيانات تكشف أن حركة السيارات على الطرق تعود إلى مستويات ما قبل كوفيد-19 في أمريكا الشمالية، وأضافوا أن سوق وقود الطائرات يظهر مؤشرات على التحسن، وسط ارتفاع الرحلات الجوية في أوروبا 17% على مدى الأسبوعين الماضيين.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض