البنك المركزي الروسي يرفع الفائدة إلى أعلى مستوياتها في أكثر من عام

رفع البنك المركزي الروسي معدل الفائدة للمرة الثالثة على التوالي لأعلى مستوياتها في أكثر من عام ، لافتا إلى ضرورة إجراء المزيد من التشديد النقدي خلال الاجتماعات المقبلة، بعد تسارع معدلات التضخم بوتيرة أسرع من المتوقعة.

وأشار البنك في بيان صدر اليوم الجمعة، رفع الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس إلى 5.5%، وقد رفع البنك الفائدة بحوالي 125 نقطة أساس منذ مارس.

ولفت المركزي الروسي إلى أن الضغوط التضخمية الناجمة عن تعافي روسيا من وباء كورونا قد تؤدي إلى المزيد من الانحراف الكبير والممتد للتضخم عن مستهدف البنك المركزي البالغ 4%.

ومن المقرر أن تعقد محافظة البنك “إليفيرا نابيولينا” مؤتمرًا صحفيًا عبر الإنترنت في وقت لاحق اليوم.

من جانب أخر قالت نائبة وزير الاقتصاد إن اقتصاد روسيا سيتعافى إلى مستويات ما قبل الجائحة خلال الأسابيع القليلة القادمة، لكن السلطات تحتاج لدعم نشاط الاستثمار لكي ينمو بالمستوى المستهدف البالغ ثلاثة بالمئة سنويا في المستقبل.

ويظهر اقتصاد روسيا المعتمد على السلع الأولية تحسنا بعد أن انكمش 3% في 2020، وهو أكبر تراجع في 11 عاما، رغم أن محللين يحذرون من أن التعافي سيفقد الزخم بسبب نقص في الإصلاحات الهيكلية والاستثمارات.

وقالت بولينا كريوتشكوفا نائبة وزير الاقتصاد إن وزارتها تتوقع أن يتعافى الناتج المحلي الإجمالي هذا الشهر أو في يوليو إلى مستويات الربع الرابع من 2019. وأضافت قائلة في مقابلة مع رويترز “التعافي يتجاوز التوقعات من حيث سرعته وتوقيته”.

وفي نفس السياق قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في كلمة له الجمعة الماضية، إن الاقتصاد الروسي قريب من العودة إلى ما كان عليه قبل الجائحة.

ودعا الرئيس الروسي إلى تلقي اللقاح ضد فيروس كورونا، وأكد أن بلاده على استعداد للسماح للأجانب بدخول روسيا بهدف التطعيم.

وقال في منتدى اقتصادي في سان بطرسبورغ، إن “لدى كل مواطن روسي فرصة لتلقي اللقاح بشكل كامل ومجانا.. أطلب من مواطنينا انتهاز هذه الفرصة وحماية أنفسهم”، مضيفا أن بإمكان روسيا “توفير فرصة” للأجانب لتلقي اللقاح.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض