الأٍسهم الأمريكية ترتفع في مستهل التعاملات.. و«إس آند بي500» يرتفع لمستوى قياسي

وكالات– سجلت مؤشرات الأسهم الأمريكية ارتفاعا في بداية تعاملات اليوم الجمعة، مع التفاؤل بتعافي الاقتصاد من جائحة كورونا، ومتابعة التصريحات على هامش اجتماع مجموعة السبع.

وصعد مؤشر “داو جونز” الصناعي 0.3% أو بمقدار 115 نقطة عند 34582 نقطة في تمام الساعة 04:35 مساءً بتوقيت مكة .

وارتفع مؤشر “إس آند بي500” الأوسع نطاقاً بنسبة 0.2%  أو بمقدار ست نقاط إلى 4245 نقطة بعدما وصل إلى 4250 نقطة في اللحظات الأولى من الجلسة وهو  أعلى مستوى على الإطلاق.

وارتفع مؤشر “ناسداك” بأقل من 0.1% أو بمقدار 10 نقاط عند 14030 نقطة.

وتجاهل المستثمرون بيانات التضخم التي أظهرت أمس ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين لأعلى مستوى منذ 2008، إذ يرى المحللون أن العوامل التي تتسبب في ارتفاعه مؤقتة وتتزامن مع التعافي من جائحة “كورونا”.

تعتزم دول مجموعة السبع دعم الدول الفقيرة عبر تخصيص 100 مليار دولار من احتياطات صندوق النقد الدولي الجديدة المحتملة من الدول الغنية وذلك بهدف دعمها في التعافي من جائحة “كورونا”.

وتبدأ اليوم الجمعة اجتماعات مجموعة السبع والمنعقدة في المملكة المتحدة.

ويسعى صندوق النقد الدولي منح الدول الأعضاء 650 مليار دولار وهو أعلى مستوى في تاريخه، بهدف دعم السيولة العالمية والاقتصادات الناشئة ومنخفضة الدخل فيما يخص التعامل مع الديون المتراكمة.

وقالت جانيت يلين وزيرة الخزانة الأمريكية في وقت سابق  إن هناك مخاوف بين بعض دول مجموعة السبع حول الاستدامة المالية بعد وباء فيروس كورونا وحثتها على مواصلة الدعم من أجل التعافي.

ويعتزم قادة دول مجموعة السبع التوافق في قمتهم التي تعقد نهاية الأسبوع على توسيع إنتاج اللقاحات المضادة لكوفيد-19 لتأمين مليار جرعة على الأقل للعالم من خلال وضع خطط للتمويل والمشاركة، وفق ما أعلنت بريطانيا المضيفة للقمة.

ويأتي هذا الالتزام في أعقاب الدعوات المتزايدة للدول الغنية لتكثيف جهودها لمشاركة لقاحات كورونا مع الدول الأقل نموا، في وقت تحذّر منظمات إنسانية من أن الوضع الراهن يؤدي إلى “فصل عنصري على أساس اللقاحات”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض