«اتجاهات السودانية» تستهدف توريد 200 ألف رأس ماشية لمصر بتكلفة 250 مليون دولار

تستهدف شركة اتجاهات السودانية ، الإنتهاء من توريد 200 ألف رأس ماشية للسوق المصرية حتى أواخر العام المقبل 2022 وذلك وفقاً لاتفاق التعاون المبرم مع وزارة التموين والتجارة الداخلية والمتعلق بتوريد 800 ألف رأس ماشية لمصر من السودان.

قالت مصادر مسئولة في تصريحات خاصة لـ”أموال الغد”، إن إجمالي عدد رؤوس الماشية التي تم توريدها حتى الان للسوق المصرية من جانب شركة إتجاهات السودانية يصل لنحو 600 ألف رأس ماشية ، مشيرة إلى أن تكلفة رأس الماشية المقرر توريدهم حتى نهاية العام المقبل تصل لنحو 250 مليون دولار .

وبدأت العلاقة الراسخة بين شركة إتجاهات السودانية ومصر في عام 2014، وتوجت بتوقيع عقد استراتيجي في عام 2016 لتوريد رأس الماشية لمصر، فضلاً عن دخول الشركة في شراكة مع عدداً من الشركات المصرية وهي« القابضة للصناعات الغذائية» و«جنوب الوادي» و «الوطنية لاستصلاح الأراضي»  ، وذلك بهدف تدشين كيان استثماري جديد تحت مسمى الشركة المصرية السودانية بهدف تعظيم التبادل التجاري بين البلدين.

و اتفقت الوزارة مع الشركة مؤخراً على  ضخ مصنعات اللحوم حاملة لعلامة تجارية يطلق عليها JUST MEAT وذلك بمنافذ المجمعات الاستهلاكية، مع انشاء منافذ لحوم جديدة متخصصة في هذه المنتجات ايضاً، فضلاً عن مناقشة زراعة فول الصويا ودوار الشمس على أراض تابعة للشركة بالسودان وتوريد زيت الطعام مع وزارة التموين والتجارة الداخلية خلال الفترة المقبلة.

و تم الاتفاق على تطوير هذه الشراكة الإستراتيجية بما يعود بالنفع على البلدين في مجال منظومة اللحوم والتبادل السلعي ، بالإضافة إلى وجود  اتفاق موقع بين القابضة للصناعات الغذائية وشركة اتجاهات السودانية لتوريد 2000 طن شهريا من اللحوم السودانية لتباع بالمجمعات الاستهلاكية ب 85 جنيه للكيلو الواحد طازجة.

كما تم الاستفادة من الدور الهام الذي تقوم به شركة جنوب الوادي للتنمية من خلال المجزر الآلى الذى تم تشغيله وتم التعاقد بين شركة جنوب الوادي وشركة اتجاهات للقيام بعمليات الذبح للعجول والماشية والواردة من السودان.

ويعد ذلك المجزر هو الأكبر من نوعه على مستوى الجمهورية من حيث التكنولوجيا المتبعة بما قد يسهم في توفير اللحوم للسوق المحلية، ، حيث يقوم بذبح الماشية آليا بشكل نظيف وصحي وآمن.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض