تشكيل لجنة عليا لمتابعة تنفيذ التعاقد مع التحالف الفائز بتشعيل «المتحف المصري الكبير»

قرر مجلس إدارة هيئة المتحف المصري الكبير، تشكيل لجنة عليا لمتابعة تنفيذ بنود التعاقد مع التحالف الفائز بتقديم وتشغيل الخدمات والذي تم توقيعه نهاية شهر أبريل الماضي لضمان الوصول بمستوى الخدمات الى أفضل المستويات وفقا للمعايير العالمية في ظل ما يضمه التحالف من خبرات مصرية ودولية متخصصة.
وعُقد اجتماع مجلس إدارة هيئة المتحف المصري الكبير، اليوم الأربعاء،  برئاسة الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والاثار، حيث تم استعراض ومناقشة العديد من الموضوعات بشأن تطورات الأعمال بالمتحف.
واستهل اللواء عاطف مفتاح المشرف العام على مشروع المتحف المصرى الكبير والمنطقة المحيطة، الاجتماع باستعراض تطورات الأعمال الهندسية بالمتحف، كما قدم عرضًا مصورًا عن منهجية عملية نقل مركب خوفو الأولى من متحفها الحالي بمنطقة الأهرامات بالجيزة إلى المتحف المصري الكبير وما آلت إليه مستجدات الأعمال بهذا الشأن، مؤكدا على أن عملية نقل المركب تسير وفقا للدراسات العلمية والاستعدادات المعدة مسبقا والتي استمرت لفترة تصل إلى أكثر من عام.
كما أطلع أعضاء مجلس الإدارة على أعمال إنشاء المبنى المخصص لعرض مركبي خوفو.
وأضاف أن أعمال نظم التأمين للآثار والمتحف تتم وفقاً لأحدث الأساليب والتجهيزات الحديثة المتطورة وأعلي معاير التأمين العالمية.
كما استعرض الدكتور الطيب عباس مساعد الوزير للشئون الأثرية بالمتحف المصري الكبير، مستجدات الأعمال الخاصة بالعرض المتحفي لقاعات المتحف، مؤكدًا على أن جميع الأعمال الأثرية بالدرج العظيم قد تمت بنسبة ١٠٠٪؜ وتم الانتهاء من وضع القطع الأثرية للملك توت عنخ آمون داخل ٦٠ ٪؜ من عدد فتارين العرض الخاصة بها (أكثر من ٦٥ فاترينة).
وأضاف أنه جاري تجهيز باقي القاعات لاستقبال القطع الأثرية التي ستُعرض بها
وفي نهاية الاجتماع وجه الدكتور خالد العناني الشكر لجميع العاملين بالمتحف علي الجهد المبذول من أجل الانتهاء من هذا الصرح العظيم.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض