أسامة ربيع: تطوير مجرى قناة السويس ينتهي خلال عامين ولن يؤثر على حركة الملاحة

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، أن مشروع تطوير المجرى الملاحي للقناة وتوسعته سيتم الانتهاء منها خلال عامين، وسيتمكن أسطول الكراكات الموجود بتنفيذ المشروع

وأشار في اتصال هاتفي مع قناة “إكستر نيوز”، أن المشروع يستهدف ازدواج المنطقة من الكيلومتر 122 إلى الكيلومتر 132 ترقيم قناة بطول 10 كم.

ولفت أسامة ربيع، إلى أن تلك المسافة ستضاف إلى قناة السويس الجديدة ليصبح طولها 82 كم بدلا من 72 كم، بالإضافة إلى توسعة وتعميق المنطقة الجنوبية لقناة السويس بداية من الكيلو متر 132 وحتى الكيلو متر 162 ترقيم قناة.

وشهد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، اليوم السبت، بدء أعمال التكريك بموقع مشروع ازدواج القناة الجاري تنفيذه بالكيلو متر 122 ترقيم قناة بالبحيرات المرة الصغرى، بواسطة كراكات الهيئة ضمن مشروع تطوير المدخل الجنوبي بالمجرى الملاحي للقناة، وذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالبدء الفوري في تنفيذ مشروع التطوير المقترح ووضع جدول زمني للانتهاء من تنفيذه في أقرب وقت ممكن.

ونوه إلى أن أعمال التوسعة ستسمح بزيادة عدد السفن الموجودة داخل القناة إلى 6 سفن، وسيقلل زمن العبور في الاتجاهين.

وأكد رئيس هيئة قناة السويس،  أن العمل في البحيرات المرة الصغرى لن يؤثر على حركة الملاحة وستكون منتظمة، وستعبر السفن في وقتها،

ولفت إلى أن حركة التجارة العالمية تشهد حالة تعاف منذ بداية العام الجاري 2021 ، وتتابع الهيئة عن كثب، ازدياد عدد السفن والحمولات ونحقق أرقاما كبيرة حتى الآن وأفضل بكثير عن العام الماضي”.

وأوضح الفريق أسامة ربيع، أن عمق القناة 66 قدما ، وهناك توسعة حوالي 40 مترا تجاه الشرق وتعميق من 66 إلى 72 قدما، مشيرا إلى أن موضوع التعميق سيواكب كل الأجيال الجديدة والعملاقة من السفن وسيحسن عملية الملاحة داخل قناة السويس.

تابع ” الرئيس السيسي يدعم هيئة قناة السويس دعما بلا حدود، ويتابع العمل في الهيئة بصورة يومية؛ ومشيرا إلى أن هذا الدعم الكبير يشجعنا على إنجاز الازدواج في الوقت المحدد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض