شنايدر إلكتريك تتعاون مع المصرية للاتصالات لإنشاء أكبر مركز بيانات دولي في مصر

أعلنت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال إدارة الطاقة والتحكم الآلي، تعاونها مع الشركة المصرية للاتصالات، لإنشاء أكبر مركز دولي للبيانات في مصر.

وسيتم ربط المركز بجميع أنظمة الكابلات البحرية التي لديها نقاط إنزال في مصر، ومن المقرر أن يدخل المركز الذي يقع بمنطقة القرية الذكية الخدمة خلال عام 2021.

ستوفر شنايدر إلكتريك لمركز البيانات الجديد أحدث حلول إنترنت الأشياء DCIM وBMS من خلال برمجيات منصة EcoStruxure الخاصة بالشركة.

سيصبح مركز البيانات الجديد أول مركز بيانات مصري يحصل على شهادات معهد Uptime للمستوى الثالث Tier III في فئات التصميم وبناء المنشآت والاستدامة التشغيلية، وتعمل المؤسسة الدولية Uptime Institute على ضمان سلامة البنية التحتية المنفذة والإجراءات التشغيلية؛ ما يمكن شنايدر إلكتريك من تقديم خدمات استثنائية لعملائها، وتصل الطاقة الاستيعابية لمركز البيانات الجديد إلى 1600 كابينة مقسمة على 4 مباني مجهزة لاستضافة البيانات.

ويقول المهندس رامي مصطفي، نائب رئيس شنايدر لقطاع المشروعات وتكنولوجيا المعلومات بمصر وشمال أفريقيا والمشرق العربي: “يتزايد عالميا الطلب على التخزين السحابي للبيانات في الآونة الأخيرة، وهو ما يؤكد أهمية وجود حلول تكنولوجية مبتكرة في البنية التحتية لمراكز البيانات؛ لضمان عملها بما يحقق الكفاءة التشغيلية، وحماية المعلومات والبيانات الدقيقة وهو ما توفره شنايدر إلكتريك من خلال منصتها EcoStruxure™ IT”.

وأضاف مصطفى: “تعتمد استراتيجية التصميم الأساسي لمركز البيانات RDH على توفير أعلى مستوى من الموثوقية في الأداء، والتشغيل، وكفاءة الطاقة والأمن، طبقا لأعلى المعايير الدولية وهو ما تحققه رقمنة البنية التحتية، بجانب أنها تقلل من تكاليف التصميم الهندسي والوقت الذي يستغرقه، كما تقلل من تكلفة الصيانة”.

ومن جانبه قال المهندس محمد الفوي، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الفنية بالشركة المصرية للاتصالات: “تسعد المصرية للاتصالات بتعاونها مع شنايدر إلكتريك، حيث ستساهم الحلول الرقمية المقدمة في إنشاء مركز البيانات الجديد طبقا لما توصلت إليه أحدث التقنيات العالمية في هذا الشأن من حيث تميز البنية التحتية عالية الموثوقية، وتوفير سعات دولية ضخمة مع أقل زمن انتقال للبيانات بما يتماشى مع استراتيجية مصر في أن تصبح مركزا إقليميًا لمراكز البيانات، وتجمع هذه الحلول بين الطاقة والتبريد والكبائن وأنظمة الإدارة بما يضمن أعلى مستويات توافر الخدمة وجودتها”.

يتميز مركز البيانات الجديد بخدمة الاستضافة المعززة ومستويات أعلى من التعددية مع القدرة على التوسع لاستيعاب احتياجات الاستضافة المتزايدة، والتي ستساهم بشكل أكبر في تطوير خصائص الاستدامة وترشيد تكاليف الطاقة بما يتوافق مع المعايير الدولية في هذا الشأن، ويستهدف المركز بإمكاناته المتميزة مقدمي خدمات الاتصالات ومقدمي الحوسبة السحابية، والمؤسسات الحريصة على الحصول على أفضل خدمات لمراكز البيانات الاستثنائية التي تراعي أفضل معايير إدارة المخاطر وأقل زمن انتقال للبيانات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض