المصرية للاتصالات: 11 مايو الإعلان عن القوائم المالية للربع الأول 2021

قالت شركة المصرية للاتصالات، إنها ستعلن عن القوائم المالية المستقلة والمجمعة عن الفترة المالية المنتهية في 31 مارس 2021، يوم الثلاثاء الموافق 11 مايو 2021.

وأضافت الشركة في بيان للبورصة اليوم، أنه سيتم الإعلان عن القوائم المالية قبل بدء جلسة التداول بكل من البورصة المصرية وبورصة لندن.

وسجلت المصرية للاتصالات أرباحاً مجمعة خلال 2020 بلغت 4.85 مليار جنيه، مقابل أرباح بلغت 4.39 مليار جنيه خلال 2019.

فيما بلغت أرباح الشركة المستقلة خلال العام الماضي نحو 2.16 مليار جنيه، مقابل أرباح بلغت 5.43 مليار جنيه خلال 2019.

وبلغ إجمالي الإيرادات المجمعة 31.9 مليار جنيه بنسبة نمو قدرها 24% مقارنة بالعام السابق مدفوعا بشكل رئيسي بالإيرادات المتميزة لخدمات البيانات والتي حققت نموا قدره 39% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق والتي مثلت 53% من اجمالي النمو في الإيرادات متبوعا بزيادة إيرادات مشروعات الكوابل والتي حققت نمو قدره 1.4 مليار جنيه مصري مقارنة بالعام السابق.

وأظهرت الشركة نموًا في قاعدة عملائها على مستوى كافة الخدمات المقدمة مقارنة بالعام الماضي حيث ارتفع عدد مشتركي الهاتف الثابت ومشتركي الإنترنت فائق السرعة الثابت بنسبة 14% و20% على التوالي، مع وصول عدد مشتركي خدمات المحمول إلى 7.3 مليون عميل بنسبة نمو قدرها 43% مقارنة بالعام السابق.

وبلغ الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك 11.1 مليار جنيه محققا هامش ربح قوي قدره 35%. متخطيا توقعات بداية العام، وبتحييد أثر تكلفة برنامج المعاش المبكر والتكاليف الاستثنائية، يحقق الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك زيادة قدرها 60% مقارنة بالعام السابق.

وحقق الربح التشغيلي بعد تحييد أثر تكلفة برنامج المعاش المبكر والتكاليف الاستثنائية نسبة نمو قدرها 65% مقارنة بالعام السابق مدعوما بنمو الإيرادات ذات الهوامش المرتفعة والجهود المبذولة لترشيد التكاليف على الرغم من الزيادة في تكاليف الإهلاك والاستهلاك بنسبة 43% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

وبلغت النفقات الرأسمالية 11.9 مليار جنيه بنسبة 37% من إجمالي الإيرادات المحققة بينما بلغت النفقات الرأسمالية المدفوعة مبلغ 11 مليار جنيه بنسبة 35% من إجمالي الإيرادات المحققة.

وسجلت نسبة صافي الدين من الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك على أساس سنوي 1.6 مره مقارنة بنسبة 2.1 مرة (بعد تحييد أثر تكلفة المعاش المبكر لعام 2019) مع انخفاض معدل الفائدة الفعلي ليصل الي 5,9% مقابل 7,1% عام 2019.

وحقق صافي التدفق النقدي التشغيلي رقما قياسيا بالنسبة للشركة حيث بلغ 8,3 مليار جنيه مصري أي ثلاث اضعاف عام 2019.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض