مجموعة إيه إم سي للاستثمار: تثبيت الفائدة إيجابي على حركة الاسوق..والإتجاه العرضي الصاعد السيناريو الأقرب

قال محمود شكري المدير التنفيذي لمجموعة إيه إم سي للاستثمار، أن قرار المركزي بتثبيت الفائدة الاخير سيكون له تأثير إيجابي على تجاوز السوق لعمليات جني الارباح التي تعرضت لها مؤخرًا والاستقرار نسبيا حول مستويات 10500 نقطة.

أضاف شكري ان السوق تحتاج إلى عدد من المتطلبات للاستقرار فنيًا منها  الحفاظ علي معدلات السيوله مع زيادتها بالعديد من السبل، والحفاظ علي قدر الثقه المكتسبه من الافراد في الفترة السابقه.

واشار الى انه مع بوادر ظهور الموجة الثالثة من أزمة كورونا، هناك بعض القطاعات المستفيدة من الازمة وعلي رأسها قطاع الطبي والدوائي والتأمين والاتصالات وقطاع الدفع الاكتروني المستحدث ، مضيفا ان اداء معظم الاسهم كان ايجابيا بشكل كبير عكس حجم الثقه والدعم الحكومي لسوق المال بشكل عام والبورصه المصرية بشكل خاص.

وعلى الصعيد الفني، اوضح ان السوق مازال يتحرك في اتجاه عرضي مائل للصعود  بين مستويات 10500 ومستويات 12500 علي الاجل المتوسط ، استقرارة فوق هذا المستويات يعزز من دعم منطقه 10500 كمستويات دعم رئيسي والارتداد منها رغم الدخول في فترة اجازات الاعياد، الا ان قوة المشتري حول هذه المشتريات انعكست علي اداء القيادات في السوق المصري ما يعزز سيناريو الارتداد، في الاجل القصير والمتوسط

تعاملات البورصة خلال ابريل

سجلت البورصة المصرية أرباح طفيفة خلال تعاملات شهر إبريل ليغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند 650.7 مليار جنيه، مقابل 649.9 مليار جنيه بنهاية مارس الماضي.

وعلى صعيد المؤشرات أغلق مؤشر ايجى اكس 30 عند 10,475.26 نقطة, مسجلا انخفاضا بنحو 0.88 %. بينما سجل مؤشر EGX70 EWI 4.57 % صعودا مغلقا الفترة عند 2,058.98 نقطة،  بينما سجل مؤشر  S&P انخفاضا بنحو 2.73% مغلقا الفترة عند 1,671.43 نقطة.

و بالنسبة لمؤشر EGX30 capped فقد سجل انخفاضا بنحو 1.46 % مغلقا عند 12,704.5 نقطة. بينما سجل مؤشر EGX100 EWI ارتفاعا بنحو 2.18 % مغلقا الفترة عند 2,974.07 نقطة.

وبلغ إجمالى قيمة التداول خلال الشهر الحالي نحو 65.8 مليار فى حين بلغت كمية التداول نحو  10,426 مليون ورقة منفذة على 713 ألف عملية، و ذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 90.5 مليار جنيه و كمية تداول بلغت 13,751 مليون ورقة منفذة على 913 ألف عملية خلال الشهر الماضي.

هذا و قد استحوذت الأسهم على 37.16 % من إجمالى قيمة التداول داخل المقصورة. فى حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 62.84 % خلال الشهر.ِ

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 80.1 % من إجمالى التعاملات على الأسهم المقيدة ، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 13.1 % و العرب على 6.8 % و ذلك بعد استبعاد الصفقات. و قد سجل الأجانب صافي بيع بقيمة 410.7 مليون جنيه بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 322.3 مليون جنيه و ذلك بعد استبعاد الصفقات.

و الجدير بالذكر أن تعاملات المصريين مثلت 83.1 % من قيمة التداول للأسهم المقيدة منذ أول العام بعد استبعاد الصفقات ، بينما سجل الأجانب 10.2 % و سجل العرب 6.7 % و قد سجل الأجانب صافي بيع بنحو 728.3 مليون جنيه و سجل العرب صافي شراء بنحو 591.2 مليون جنيه و ذلك على الأسهم المقيدة بعد استبعاد الصفقات منذ بداية العام.

 

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض