تراجع خسائر راكتا إلى 74 مليون جنيه خلال 9 أشهر

كشفت المؤشرات المالية لشركة العامة لصناعة الورق – راكتا، عن التسعة أشهر الأولى من العام المالي الجاري، تراجع خسائر الشركة الى 74.85 مليون جنيه منذ بداية يوليو حتى نهاية مارس الماضي، مقابل 84.32 مليون جنيه خسائر خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وتراجعت إيرادات الشركة خلال التسعة أشهر لتصل إلى 8.9 مليون جنيه، مقابل 21.57 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وأرجعت الشركة خسائرها إلى الانخفاض في حجم المبيعات حيث تزيد تكلفة المبيعات عن أسعار بيعها لزيادة معدلات استهلاك الخامات والطاقة لتقادم خطوط الإنتاج، لذا فقد تم تعليق النشاط الإنتاجي منذ 25 سبتمبر 2019 ولحين الانتهاء من أعمال تطوير وإعادة تأهيل خطوط الإنتاج والاقتصار على البيع من المخزون.

وكانت الشركة سجلت صافي خسائر بلغ 46.09 مليون جنيه منذ بداية يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل 50.63 مليون جنيه خسائر خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

اعتمدت الجمعية العامة العادية للشركة الموازنة التقديرية للشركة عن العام المالي المقبل 2021- 2022.

وأوضحت الشركة أن العمومية صدقت على الموازنة التقديرية بعد إجراء التعديلات التي قررتها بتحميل قائمة الدخل بقيمة الفوائد المدينة المستحقة على قيمة القروض المنصرفة من الشركة القابضة مع مراعاة أثر تعديلات أحكام القانون 185 لسنة 2020 بتعديل بعض أحكام قانون شركات قطاع الأعمال العام رقم 203 لسنة 1991 فور صدور اللائحة التنفيذية.

كما اعتمدت الجمعية الموازنة الاستثمارية للشركة عن العام المالي المقبل، على ضوء الموافقة على الدراسة التي تقوم بها شركة C2C لإعادة تأهيل خطوط إنتاج الشركة وتحديد الدفعة المقدمة للقرض بمعرفة لجنة التطوير بالشركة القابضة.

وكان مجلس إدارة راكتا، اعتمد الموازنة التقديرية للشركة لعام 2021-2022، بخسائر متوقعة 62.99 مليون جنيه، وتستهدف تحقيق نحو 2.76 مليون جنيه صافي مبيعات إنتاج تام خلال 2021-2022.

ونوهت الجمعية على الشركة بمعاونة لجنة التطوير بالشركة القابضة متابعة دراسات الجدوى الفنية والمالية لأعمال تطوير مصانع الشركة والمسندة لشركة الاستشارات الهندسية C2C  تمهيداً لإعداد مناقصة عمالية لتنفيذ عملية التطوير.

وصدقت كذلك على استمرار عمل لجنة الإدارة الحالي في أداء أعمالها لحين صدور قرار من رئيس الجمعية العامة بإعادة تشكيل المجلس.

‏وحققت الشركة خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، صافي خسائر بلغ 46.09 مليون جنيه منذ بداية يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل 50.63 مليون جنيه خسائر خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وتراجعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر لتصل إلى 495 ألف جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 20.77 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض