البنك المركزي: صعود بطاقات الدفع الالكتروني 63% آخر ثلاث سنوات الى 44.8 مليون كارت

سجلت أعداد بطاقات الدفع الالكتروني الصادرة عن البنوك المصرية معدل نمو تجاوز 63% خلال آخر ثلاث سنوات لتبلغ مستوى 44.8 مليون بطاقة بنهاية ديسمبر 2020، بالمقارنة مع 27.4 مليون بطاقة في ديسمبر 2017، بإجمالي زيادة بلغت 17.4 مليون بطاقة، حسب أحدث بيانات البنك المركزي المصري.

ونمت بطاقات الدفع 21.3% بإجمالي زيادة 7.86 مليون بطاقة خلال عام 2020، مقابل 18.8% بزيادة 5.8 مليون كارت في عام 2019 و 13.4% في عام 2018.

وتركز خطط البنوك المصرية، خلال الفترة الحالية، على تقليص تداول الكاش عبر إتاحة الوسائل الالكترونية للمدفوعات سواء من خلال البطاقات البلاستيكية أو عبر قنوات أكثر تطورا مثل، محفظة الهاتف المحمول وأسورة الدفع والانترنت البنكي وغيرها.

وفق بيانات البنك المركزي، انصب الاهتمام الأكبر من جانب البنوك على البطاقات المدفوعة مقدما، والتي شهدت نمواً في اعدادها بنحو 113% تقريبا خلال السنوات الثلاث الأخيرة، لتبلغ 21.93 مليون بطاقة، مقابل 10 ملايين و300 ألف بطاقة في ديسمبر 2017، بزيادة 5.7 مليون كارت

يُشار الى أن البنك المركزي المصري أطلق قبل عامين تقريبا منظومة الدفع الوطنية والتي بدأت بطرح كارت ميزة المدفوع مقدما، وكارت ميزة للخصم، وذلك لجميع فئات العملاء سواء من يملكون حسابات بنكية أم لا، وكذلك لأصحاب المعاشات، والمرتبات الحكومية. ويستهدف المركزي الوصول بإجمالي عدد كروت ميزة الى نحو 20 مليون كارت.

وعلى مستوي بطاقات الخصم البنكية، كشفت بيانات المركزي عن ارتفاعها في السنوات الثلاث الأخيرة بمعدل 9% تقريبا، بزيادة 1.7 مليون بطاقة، ليصل الإجمالي إلي 19.04 مليون بطاقة خصم في ديسمبر 2020، في مقابل 13.6 مليون بطاقة بنهاية ديسمبر 2017.

بينما حققت بطاقات الائتمان زيادة بنحو 14.4% بطاقة خلال نفس الفترة، لترتفع الى 3.86 مليون كارت في نهاية ديسمبر الماضي، من 3.55 مليون بطاقة في ديسمبر 2017، بإجمالى زيادة بلغت 487 ألف بطاقة.

الفرق بين بطاقة الائتمان وبطاقة الخصم والبطاقة المدفوعة مقدما

كارت الائتمان يسمح لك بالحصول على أموال من البنك قد تصل الى 3 أضعاف دخلك العادي ، وعند استخدامها سواء من خلال السحب النقدي أو دفع مقابل عمليات الشراء المختلفة، فان البنك يحدد فترة سماح – تصل حتى 55 يوم – لسداد هذه الأموال ووضعها في الحساب مرة أخرى، وفى حالة تجاوز هذه الفترة يبدأ البنك في إضافة معدل فائدة على العميل وغرامات تأخير في حالة التوقف عن سداد القسط الشهري.

الكارت المدفوع مقدما: بطاقة بنكية أيضا يمكن إصدارها لمن لا يملكون حسابات مصرفية – مثل كارت ميزة – ويجب على العميل وضع الأموال أولا في حساب الكارت قبل استخدامه سواء في عمليات السحب النقدي او سداد مقابل السلع والخدمات التي يحصل عليها.

كارت الخصم: هو أشبه بالبطاقات المدفوعة مقدما، وهو قائم على وجود الأموال مسبقا في حساب العميل، والفرق انه مربوط بالحساب البنكي للعميل والذى قد يكون حساب مرتب او حساب ادخار وأيضا يمكن استخدامه في تنفيذ جميع المدفوعات الالكترونية والسحب النقدي

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض