سينوبك الصينية للنفط تحقق 2.9 مليار دولار أرباحًا بالربع الأول من 2021

تحولت شركة سينوبك الصينية للبترول والكيماويات، للربحية في الربع الأول بعد خسارة قبل عام، وبلغ صافي الربح 18.54 مليار يوان، أي ما يعادل 2.86 مليار دولار، وسط تعاف لأسعار النفط وطلب قوي على منتجات نفطية مكررة.

ومنيت أكبر مصفاة في آسيا بخسارة 19.15 مليار يوان في الربع الأول من العام الماضي وفقا لمعايير المحاسبة الدولية، إذ أدت جائحة فيروس كورونا إلى تقلص استهلاك الوقود.

وزاد حجم تكرير الخام 16.3% مقارنة بمستوى متدن في العام الماضي إلى 62.52 مليون طن ما يوازي 5.07 مليون برميل يوميا مع عودة استهلاك الوقود في الصين لمستويات ما قبل الجائحة، وزادت مبيعات المنتجات المكررة 6.8% على أساس سنوي.

وقالت Sinopec في بيان لبورصة شنغهاي “تجري الشركة تعديلات كبيرة على صادرات منتجات النفط المكررة وفقا للتغييرات في السوق وتحافظ على معدلات تشغيل مستقرة ومرتفعة لمنشآت التكرير”.

وفي فبراير الماضي، أعلنت شركة سينوبك النفطية الصينية عن توقعي عقد توريد حفارات آبار نفطية مع شركة نفط الكويت بقيمة 360 مليون دولار.

وقالت الشركة الصينية في إفصاح للبورصة، إنها ستورد 10 حفارات برية لشركة نفط الكويت بموجب عقد مدته 6 سنوات.

وأضافت «سينوبك» أن توقيع هذا العقد مع شركة نفط الكويت يعزز مكانة «سينوبك» كأكبر مقاول نفطي بري في الشرق الاوسط.

وفي وقت سابق من فبراير الماضي، نشرت تقارير إخبارية عدة أن شركة نفط الكويت منحت عقوداً بقيمة 350 مليون دينار (1.15 مليار دولار) إلى شركات صينية وأخرى عالمية لاستيراد 31 منصة حفر نفطية.

ونهاية أكتوبر 2020، حققت سينوبك، أكبر شركة تكرير آسيوية، ربحا فصليا قياسيا بين يوليو وسبتمبر 2020، بفضل قفزة في هوامش التكرير وأرباح من نقل ملكية أصول لخطوط الأنابيب، حسبما ذكرت الشركة.

وارتفع صافي ربح الربع الثالث من السنة لما يقرب من أربعة أمثاله إلى 46.39 مليار يوان (6.92 مليار دولار)، بعد تكبد خسائر في النصف الأول من العام الماضي.

ذاك أعلى ربع ربع سنوي للشركة، وفقا لبيانات رفينيتيف التي ترجع حتى العام 2003، وفقاً لرويترز.

وزاد استهلاك مصافي سينوبك من الخام نحو اثنين% على أساس سنوي إلى 63.5 مليون طن (5.04 مليون برميل يوميا) بعد بدء تشغيل مصفاة طاقتها 200 ألف برميل يوميا في مدينة تشانجيانج بجنوب الصين.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض