«بل ايجيبت» تستثمر 44 مليون جنيه ببرنامج «عناية» التأميني.. وتتعاقد مع 4024 مرفق طبي

رئيس قطاع المبيعات:  البرنامج يغطي 20% من تجار التجزئة كمرحلة أولى

قال هاني عرام رئيس قطاع مبيعات شركة بل في مصر وشمال شرق أفريقيا، إن استثمارات الشركة في المرحلة التجريبية من البرنامج التأميني “عناية” الذي طبقته لتجار التجزئة المتعاملين معها وعائلاتهم، بلغت 44 مليون جنيه.

وأوضح أن برنامج عناية يعد تجربة فريدة تهدف إلى إدخال التجار في منظومة تأمينية متماشية مع توجه الدولة نحو تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل، ومراعاة الظروف الحالية التي فرضتها الجائحة العالمية والتي تطلب الحفاظ على الصحة وتوفير تغطية تأمينية.

وذكر عرام أن بل إيجيبت مستثمر مسئول يعتبر نفسه جزء من نسيج الشعب المصري، ويدرك الاهتمام الكبير من جانب الدولة بدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها عماد الاقتصاد المصري، ولذلك نحرص على أن تكون استراتيجيتنا متماشية مع خطة الدولة ومن هنا جاء التفكير في دعم فئة تجار التجزئة حيث يقعون تحت مظلة أصحاب المشروعات الصغيرة.

ونوه بأنه تم اطلاق برنامج عناية ليقدم خدمات التأمين العلاجي لتجار التجزئة المتميزين المتعاملين مع الشركة وعائلاتهم باعتبارهم شركاء النجاح وخاصةً في ظل الظروف الحالية التي فرضتها الجائحة العالمية والتي تطلب توفير تغطية تأمينية خاصة.

ولفت عرام إلى ان المرحلة التجريبية شملت نحو20% من تجار التجزئة المتعاملين مع الشركة بمختلف محافظات الجمهورية ويقدم البرنامج خدمات متنوعة وتغطية لتعاملاتهم بالمستشفيات والصيدليات والمراكز الصحية المتعاقد عليها، ونجحنا من خلال التعاون مع شركة Med Right الرائدة في تقديم خدمات إدارة التأمين الطبي على التعاقد مع 4024 مرفق طبي من صيدليات ومراكز صحية ومستشفيات وأطباء.

 

وأضاف أن برنامج “عناية” يتيح للتجار فرصة التعامل مع المنظومة التأمينية الجديدة عبر استخدام تطبيق على هواتفهم المحمولة، بما يدعم خطة التحول الرقمي التي تسعى الدولة إلى تنفيذها، كما يعتمد اشتراك التجار في البرنامج على نقاط البيع وتحقيق المستهدفات البيعية، وبالتالي تحسين دخلهم الاقتصادي بما يعمل على نهوض الاقتصاد ككل، وتسهيلاً على التجار، تم التعاون مع “فوري” ليتمكن التجار من سداد كافة المدفوعات إلكترونياً من خلال تطبيق بل دون الحاجة إلى التوريد البنكي، ولمساعدة لتجار على زيادة المبيعات. كما وفرنا قروض صغيرة وميسرة لهم للمساعدة في نمو حجم أعمالهم.

 

وأشار إلى قيام الشركة بالعديد من أنشطة المسئولية المجتمعية خلال جائحة كورونا وحرصت على المشاركة في عدة مبادرات مجتمعية لدعم القطاعين الصحي والمجتمعي، حيث امتد هذا الدعم إلى التعاون مع بنك الطعام المصري في حملته “دعم العمالة اليومية مسئولية” من خلال التبرع بجزء من مبيعات منتج لافاش كيري خلال شهر رمضان من العام الماضي،

ونوه بأن  الشركة تعاونت أيضا مع “بنك الشفاء” في حملة صيانة أجهزة التنفس الصناعي في مستشفيات، الحجر الصحي، بالإضافة إلى مشاركتها في “تحالف شركات القطاع الخاص ورجال الأعمال” بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية ومنظمة يونيسيف لدعم الجيش الأبيض من خلال تزويد مستشفيات الحجر الصحي بالمستلزمات الطبية، إلى جانب دعم مبادرة “تحدي الخير” مع جمعية رسالة، وبنك الطعام المصري لمساندة آلاف العائلات التي تأثرت من أزمة كورونا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض