«فيتش» تتوقع تعافي نمو الناتج المحلي الإجمالي لمصر ليسجل 5% خلال 2021/ 2022

أ.ش.أ

توقعت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، أن يتعافى نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي لمصر ليُسجل 5% في العام المالي 2021/2022، مُتصدرًا بذلك قائمة الدول التي حققت تعافيًا إلى مستويات ما قبل الجائحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأوضح قسم بحوث مخاطر الدول في الوكالة خلال الندوة التي عُقدت عن بعد واستُعرض خلالها تحديث بيانات الاقتصاد الكلي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، أن يُصبح الاقتصاد المصري واحدا من الاقتصادات القليلة عالميًا الذي يشهد نموًا إيجابيا خلال فترة جائحة “كوفيد-19”.

وقال سليم البداري، المحلل في قسم بحوث مخاطر الدول بـ”فيتش”، إن الاقتصاد المصري لا يزال يحافظ على النمو الايجابي للناتج المحلي رغم من تداعيات الجائحة، وذلك بدعم نمو الإنفاق الحكومي إيجابيا خلال فترة الجائحة.

وأشار إلى أن تعافي قطاع السياحة بعد الدعم القوي الذي تلقاه من الحكومة، وكذلك التوسع في إنتاج الغاز الطبيعي الذي من المتوقع أن يشهد ارتفاعا خلال العام الحالي، أسهم كلاهما في دفع البلاد نحو تحقيق ذلك النمو.

وذكر البداري أن ذلك بالإضافة إلى إيرادات قناة السويس، والإجراءات التي اتخذتها لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي من خلال تخفيض سعر الفائدة بمقدار 350 نقطة أساس خلال فترة الجائحة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض