أحمال الكهرباء ترتفع لـ 25500 ميجا وات واستقرار الإنتاج بالشبكة القومية بالمحافظات

تشهد الأحمال الكهربائية على مستوى الجمهورية حالة من الاستقرار على الشبكة القومية، بالتزامن مع توليد الكهرباء دون انقطاع بمختلف المحافظات، وانتظام إمدادات الوقود اللازمة لمحطات التوليد، سواء من الغاز الطبيعي أو المازوت.

وعن حالة الشبكة الكهربائية، اليوم الأحد، فمن المتوقع أن يرتفع الحمل الأقصى لأحمال الكهرباء لـ 25500 ميجا وات، بسبب ارتفاع درجات الحرارة، وذلك مقارنة بـ 25100 ميجا وات أمس السبت، كما وصل الحد الأدنى إلى قرابة الـ 16969 ميجا وات.

ونوه المركز القومي للتحكم في الطاقة، بأن مؤشر حالة الحمل ظهر اليوم باللون الأخضر منذ منتصف الليل وبداية اليوم حتى العاشرة صباحًا.

يذكر أن اللون الأخضر لمؤشر حالة الحمل يعني أن الحالة آمنة، أما اللون البرتقالي فيشير إلى وضع الإنذار الذي يفيد بأن استهلاك الشبكة في تزايد، ويوجه نداء للمشاركة في ترشيد الاستهلاك، واللون الأحمر يفيد بأننا في حاجة ماسة لترشيد الاستهلاك لتوفير التغذية الكهربائية اللازمة.

الجدير بالذكر أن قطاع الكهرباء اتخذ العديد من الإجراءات للتغلب على مشكلة انقطاع التيار الكهربائى، والذي بلغ ذروته في صيف 2014 حيث تمكنت من التغلب على هذه المشكلة نهائياً ابتدائاً من يونيو 2015، ويحقق القطاع حاليًا فائض في الإنتاج يقارب 25% من إجمالي القدرات المتوافرة على الشبكة القومية.

وبدأت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة في تنفيذ خطتها خلال شهر رمضان لمواجهة أية أعطال فنية طارئة، وذلك بإعلان حالة الطوارئ بجميع شركات الكهرباء سواء النقل أو التوزيع أو الإنتاج.

وقال المهندس أسامة عسران، نائب وزير الكهرباء، لـ “أموال الغد”، إن الوزارة تقوم حاليًا بتأمين التغذية الكهربائية من خلال توفير ماكينات ديزل بشركات توزيع الكهرباء لاستخدامها حال حدوث انقطاعات نتيجة أعطال فنية طارئة، مشيرًا إلى تخصيص غرف عمليات بكل شركة توزيع كهرباء لمتابعة شكاوى المواطنين، وغرفة عمليات مركزية بالوزارة لرصد أي شكوى أولًا بأول.

أضاف عسران إلى أن إجمالي الأحمال الحالية على الشبكة القومية تتراوح بين 25 : 28 ألف ميجا وات، من إجمالي 55 ألف ميجا وات احتياطي يومي متاح بالشبكة القومية، ما يعني أن هناك وفرًا في القدرات المتاحة تتراوح بين 27 : 30 ألف ميجا وات يوميًا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض