«بنك الطعام» يستهدف توزيع 64 مليون وجبة بحملة «إفطار صائم» بينهم 10 ملايين وجبة ساخنة

قال محسن سرحان، الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري، إن البنك يستهدف توزيع 64 مليون وجبة بحملة ” إفطار صائم”  تتمثل في 54 مليون وجبه جافة من خلال توزيعات كراتين المواد الغذائية، إلى جانب قيام البنك بتوزيع وجبات الإفطار والسحور والتي يصل عددها إلى 10 ملايين وجبة طوال الشهر.

جاء ذلك خلال الاحتفالية التي نظمها البنك اليوم بحضور نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، بإتمام التوزيعات الأولى لشهر رمضان الكريم في كافة أنحاء الجمهورية بعد إطلاق شاحنات المواد الغذائية الخاصة بحملة “إفطار صائم”.

وأكد حرص البنك على تنويع منتجات حملة “إفطار صائم” من كراتين ووجبات غذائية لتوفير أكثر من بديل لموائد الرحمن خلال شهر رمضان، بهدف منع التجمعات أثناء توصيل المساعدات الغذائية للمستحقين مشيرا الى التزام بنك الطعام المصري بالإجراءات الاحترازية أثناء عملية التوصيل.

وأوضح سرحان أن البنك يواصل حملة «إفطار صائم» في رمضان هذا العام لتوزيع كراتين الطعام على الأسر الأكثر استحقاقا في المحافظات، وأن الأماكن المستهدفة في قوافل بنك الطعام المصري، هي المناطق التي ينتشر بها الفقر والمرض والعوز بصفة عامة، سواء مناطق عشوائية أو مكدسة بالسكان أو مناطق نائية مثل القرى الفقيرة والصحراوية والاماكن الحدودية التي لا يصل إليها الجمعيات والمؤسسات الخيرية.

وأضاف ان المبادرات التي يقوم بها بنك الطعام المصري على مدار شهر رمضان الكريم تعتبر من اهم أنشطة البنك طوال العام، مشيرا إلى حجم الجهود التي يبذلها البنك من خلال امتلاكه لقاعدة بيانات ضخمة تحتوي على ما يقرب من مليون فرد على مستوى الجمهورية.

وذكر أن البنك يعمل على توفير الطعام الصحي لهم بمساعدة أكثر من 40 ألف متطوع، وبالتعاون مع الجمعيات الاهلية بمختلف المحافظات والتي يصل عددها الى 6 آلاف جمعية تقدم الخدمات الخيرية والتكافلية للمجتمع.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض