محمد فريد: نستهدف تعزيز جانب العرض بالبورصة عبر تعريف الشركات بمزايا وإجراءات القيد

قال محمد فريد، رئيس البورصة المصرية، إن لأسواق المال دورًا حيويًا في تعبئة المدخرات اللازمة لتمويل توسعات الكيانات الاقتصادية المدرج أوراقها المالية بالبورصات، وهو ما يسهم في توفير وظائف ودعم مستهدفات خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية للاقتصاديات المختلفة.

أكد رئيس البورصة خلال افتتاح جلسة تداول اليوم الأربعاء بمناسبة بدء التداول على سهم شركة تعليم لخدمات الإدارة، على الدور الذي تقوم به إدارته في تعزيز جانب العرض من خلال التواصل الفعال مع العديد من الشركات في مختلف القطاعات الاقتصادية لتعريفهم بمزايا وإجراءات وخطوات القيد في سوق الأوراق المالي، مضيفًا أن إدارته مستعدة لتقديم كافة أنواع الدعم والمساندة للشركات الراغبة في قيد أسهمها في البورصة.

واستقبلت منصة التداول اليوم الأربعاء، الوافد رقم 213 ضمن الشركات المكونة لسوقها الرئيسي، وهي شركة تعليم لخدمات الإدارة، بحضور الدكتور محمد فريد رئيس البورصة المصرية، وعدد من قيادات شركة تعليم وشركة سي اي كابيتال.

وجرى تنفيذ الطرح العام والخاص لأسهم تعليم لخدمات الإدارة اليوم لعدد 357.8 مليون سهم بنسبة 49% من أسهم رأس مال الشركة، بسعر 5.75 جنيه للسهم، بقيمة 2.1 مليار جنيه.

وعن الطرح العام، تم تنفيذ الطرح على 17.891 مليون سهم تمثل نسبة 5 % من إجمالي الأسهم المطروحة للبيع والتي تمثل نسبة 2.45 % من إجمالى أسهم الشركة المصدرة.

بينما تم تنفيذ الطرح الخاص من خلال عدد 339.931 مليون سهم تمثل نسبة 95 % من عدد الأسهم المطروحة للبيع والتي تمثل 46.55 % من إجمالي أسهم الشركة المصدرة.

وبحسب نشرة الطرح، تولت شركة سي آي كابيتال لترويج وتغطية الاكتتابات دور المنسق العالمي ومدير الطرح المشترك لشركة تعليم لخدمات الإدارة مع إم إتش آر آند بارتنرز ووايت آند كيس، ويتولى مكتب معتوق بسيوني والحناوي دور المستشار القانوني المحلي، وشركة برايس ووترهاوس كوبرز دور مدقق الحسابات وشركة بي دي أو كيز دور المستشار المالي المستقل.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض