اليوم بدء التداول على أسهم شركة تعليم لخدمات الإدارة بالبورصة المصرية

تستقبل منصة تداول البورصة المصرية، اليوم الأربعاء، الوافد رقم 213 ضمن الشركات المكونة لسوقها الرئيسي، وهي شركة تعليم لخدمات الإدارة (أول شركة تتقدم للقيد بعد غياب 13 شهرًا من الطروحات)، والمقرر تداولها تحت رمز  TALM.CA، بحضور الدكتور محمد فريد رئيس البورصة المصرية، وعدد من قيادات شركة تعليم وشركة سي اي كابيتال.

وأعلنت البورصة المصرية مطلع الأسبوع الجاري تنفيذ الطرح العام والخاص لأسهم تعليم لخدمات الإدارة اليوم لعدد 357.8 مليون سهم بنسبة 49% من أسهم رأس مال الشركة، بسعر 5.75 جنيه للسهم، بقيمة 2.1 مليار جنيه.

وعن الطرح العام، تم تنفيذ الطرح على 17.891 مليون سهم تمثل نسبة 5 % من إجمالي الأسهم المطروحة للبيع والتي تمثل نسبة 2.45 % من إجمالى أسهم الشركة المصدرة.

بينما تم تنفيذ الطرح الخاص من خلال عدد 339.931 مليون سهم تمثل نسبة 95 % من عدد الأسهم المطروحة للبيع والتي تمثل 46.55 % من إجمالي أسهم الشركة المصدرة.

وكانت لجنة قيد الأوراق المالية بالبورصة المصرية، وافقت على قيد أسهم شركة تعليم لخدمات الإدارة برأسمال مصدر قدرة 730,250 مليون جنيه، موزعاً على 730,250 مليون سهم، بقيمة اسمية جنيه للسهم الواحد، ممثلة في إصدارين بجدول قيد الأوراق المالية المصرية (أسهم).

وقررت إدراج أسهم الشركة على قاعدة بيانات البورصة اعتباراً من اليوم الأربعاء الموافق 24 مارس الجاري على النحو التالي (ص1 – ص 2) 730,250,000 سهم × 1 جنيه = 730,250,000 جنيه.

واعتمدت الهيئة العامة للرقابة المالية، في وقت سابق، نشرة الطرح الخاصة بشركة تعليم لخدمات الإدارة بغرض بيع حد أقصى 357.822 مليون سهم وبنسبة حتى 49 بالمائة من أسهم رأسمال الشركة عن طريق الطرح في السوق الثانوي والمملوكة لأحد مساهمي الشركة وبسعر حده الأقصى 6.2 جنيه للسهم.

وبحسب نشرة الطرح، تم طرح الأسهم على شريحتين الأولى طرح عام على أشخاص طبيعيين لبيع حد أقصى من الأسهم بعدد 17.89 مليون سهم بنسبة 5 % من عدد الأسهم المطروحة للبيع.

والشريحة الثانية طرح خاص للمؤسسات المالية والأفراد والجهات ذوي الخبرة في مجال الأوراق المالية والملاءة المالية لبيع حد أقصى من الأسهم بعدد 339.93 مليون سهم تمثل نسبة 95 % من عدد الأسهم المطروحة للبيع.

وأشارت نشرة الطرح، أن أحد المستثمرين المؤهلين أبدى رغبته في شراء أسهم من شريحة الطرح الخاص بقيمة 30 مليون دولار من اجمالي أسهم شركة تعليم من خلال شريحة الطرح الخاص وتم توقيع اتفاقية بين المستثمر ومدير الطرح والشركة والمساهم الرئيسي البائع في الطرح.

ويأتي طرح تعليم بالبورصة المصرية كخطوة لكسر حالة الركود التي شهدتها البورصة المصرية منذ أكثر من عام بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، وتراجع عدد كبير من الشركات عن خططهم للطرح بالبورصة المصرية؛ لتخوفهم من أداء سوق المال المصري وقدرته على استيعاب طروحات جديدة وفي الوقت نفسه صعوبة الترويج للطروحات في ظل قيود السفر المفروضة بسبب مخاوف الإصابة بالفيروس.

وتعمل شركة تعليم لخدمات الإدارة في مجال التعليم العالي في مصر، وتدير جامعة النهضة ببني سويف، وهي أكبر جامعة خاصة فى الصعيد، وتحتوي على حرمين جامعيين، كما تعاقدت على إنشاء أخرى في مشروع باديا بمنطقة غرب القاهرة.

ويحظى قطاع التعليم بالسوق المصرية بطلب كبير من صناديق الاستثمار المحلية والأجنبية في ظل الفرص الضخمة للتوسع به

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض