«أغذية» الإماراتية تعتزم الاستحواذ على 75.02%  من شركة الإسماعيلية للاستثمار الزراعي

تعتزم مجموعة أغذية الإماراتية  الاستحواذ على 75.02%  من شركة الإسماعيلية للاستثمار الزراعي “أطياب” العاملة بمجال إنتاج اللحوم والدواجن المجمدة في مصر، وذلك عقب موافقة مجلس إدارتها.

وتمتلك شركة الإسماعيلية 4 علامات تجارية ومجموعة واسعة من المنتجات ذات قيمة مضافة في قطاعي الدجاج واللحوم،  وتصل القدرة الإنتاجية السنوية للشركة إلى 70 ألف طن تقريباً عبر عدد من المنشآت وخطوط الإنتاج، بما في ذلك مصنع بمساحة 60 ألف متر مربع.

وتسعى مجموعة أغذية لتكون في صدارة قطاع اللحوم المجمدة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، خاصة بعد موافقة مجلس إدارتها مؤخراً على الاستحواذ على شركة “النبيل للصناعات الغذائية” في الأردن.

وستقوم أغذية من خلال هذه الصفقة بالاستحواذ على حصة الأغلبية من شركة الإسماعيلية للاستثمار الزراعي،  بينما يحتفظ عطيتو رسلان، مؤسس الشركة، بحصة منها، حيث سيتولى تنمية الأعمال التجارية بدعم من القوة المالية لمجموعة أغذية، وانتشارها الإقليمي الواسع، وخبرتها في القطاع.

وحققت «أطياب»  نمواً ملحوظاً في إيراداتها بمعدل سنوي مركب يبلغ 28%،تقريباً بين عامي 2016 و2020، مع تحقيق هوامش ربح قوية في العام 2020 بلغت 19% تقريباً قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء

كما حققت الشركة في عام 2020، صافي إيرادات بلغ 424 مليون درهم، وأرباح بقيمة 79 مليون درهم قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء،  وتمتلك الشركة 11 مركز توزيع في جميع أنحاء مصر ويعمل لديها أكثر من 2500 موظف.

قال خليفة سلطان السويدي، رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية، أن  هذا الاستحواذ يتماشى بشكل كبير مع استراتيجية المجموعة التي تهدف إلى ترسيخ مكانة مجموعة أغذية الرائدة في مجال السلع الاستهلاكية على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأضاف أن مصر تعد سوقاً رئيسية لتحفيز نمو المجموعة لا سيما أن أطياب تعمل في قطاع واعد وسريع النمو، معربا  عن ثقته من أن هذه الصفقة ستولّد فرصاً جديدة لمجموعة أغذية مما سينعكس قيمة إضافية للمساهمين.

وأوضح آلان سميث، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية، أن الاستحواذ المقترح على شركة أطياب يعد امتداداً لتوسع مجموعة أغذية في قطاع اللحوم المجمدة بعد إعلانها مؤخراً عن موافقة مجلس الإدارة على الاستحواذ على شركة النبيل للصناعات الغذائية في الأردن.

وذكر أن  الصفقة الجديدة  ستضع المجموعة  في مقدمة قطاع متنامٍ لدى أحد أسرع الاقتصادات نمواً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وأكبر سوق استهلاكية بتعداد سكاني يصل لما يزيد عن 100 مليون نسمة، وتغلب عليه فئة الشباب وقدرة شرائية متنامية.

ونوه سميث بأن المجموعة ترى مجالات واسعة للاستفادة من تكامل التكاليف والإيرادات وإمكانات التوزيع المعززة التي ستنجم عن ضمّ أطياب إلى عمليات المجموعة الحالية في السوق المصرية.

ونوه  عطيتو رسلان، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أطياب بأن هذه الصفقة تعتبر فرصة كبيرة لدفع عجلة نمو الشركة وترسيخ ريادتها في مصر فضلاً عن التوسّع إلى أسواق جديدة، كما أنها تعكس الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات ومصر.”

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض