«كارفور» تجدد شراكتها مع مستشفى بهية حتى 2022

أعلنت كارفور، التي تملكها وتديرها شركة “ماجد الفطيم” في مصر، عن توقيع بروتوكول تعاون جديد مع مستشفى بهية يمتد حتى العام 2022، ويهدف إلى توفير مختلف أنواع الدعم  للمستشفى لاستكمال مسيرتها في علاج محاربات سرطان الثدي مجاناً.

يأتي ذلك في إطار الشراكة التي تجمع  كارفور مصر مع مستشفى بهية منذ العام 2018، حيث  ساهمت حملة كارفور “اتبرع بالفكة” في بناء صرح مستشفى بهية الحالي.

ووفقا للاتفاقية الجديدة، تساهم  كارفور مصر، في بناء فرعٍ جديد لمستشفى بهية بالشيخ زايد،  ويعد هذا التوسع خطوة نحو تحقيق الريادة في مجال الكشف المبكر وعلاج سرطان الثدي وتوفير فرص الشفاء لعدد أكبر من سيدات مصر، بالإضافة إلى مواصلة  مسيرة نشر وتعزيز الوعي بين السيدات، حول أهمية الكشف الدوري والالتزام به،  لتحسين نوعية ونتيجة معالجة سرطان الثدي.

وقال جان لوك جرازياتو، مدير كارفور مصر لدى “ماجد الفطيم للتجزئة”  ،  إن الشركة تعمل على إرساء المعايير لتحقيق الاستدامة وتطبيق السياسات المسؤولة والمساهمة في تنمية المجتمع المحيط.

وذكر أن الشركة تحرص على خدمة المجتمع المصري انطلاقاً من شعارها «كارفور منكم وإليكم» ولا يقتصر دور كارفور مصر  على إطلاق  حملات لجمع التبرعات لمؤسسة بهية فحسب، ولكن يمتد التعاون بينهما لتحقيق أهداف المؤسسة  في توعية السيدات بسرطان الثدي والوقاية منه وذلك من خلال حملات التوعية في فروع كارفور مصر”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض