الإتحاد العربي للتأمين يستعرض مخاطر الكوارث الطبيعية في ندوته الافتراضية السادسة

عقد الاتحاد العام العربي للتأمين ندوته الافتراضية السادسة بعنوان «الكوارث الطبيعية والكوارث من صنع الإنسان: كيف يمكننا تجاوز التحديات الحالية، والاستفادة من الفرص المستقبلية».

وتم عقد الندوة بالتعاون مع شركة RMS العالمية لحلول النماذج الاكتوارية للكوارث الطبيعية والكوارث من صنع الانسان، والتي تركز جهودها في الوقت الحالي علي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقد تطرقت الندوة للمبادرات على صعيد الوطن العربي ومنها إنشاء صندوق التضامن ضد الكوارث الطبيعية بتمويل حكومي للممتلكات والأشخاص الغير مؤمن عليهم بالمغرب، وكذلك إضافة قسط يخصص للتعويض على حامليها في حالة حدوث كوارث طبيعية لحاملي بوالص تأمين على الممتلكات، بالإضافة إلى إبرام الحكومة التونسية مع اتفاقاً الوكالة الفرنسية للتطوير والاتحاد الأوروبي لتمويل مشروع الحماية من الكوارث بشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وأكد الإتحاد العربي للتأمين أنه في ظل ازدياد القلق من الكوارث التي يمكن أن تنجم عن التغييرات المناخية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أصبح لزاماً على الضامنين الاهتمام بنماذج المخاطر الطبيعية كأدوات للتنبوء بتداعياتها، لقياس التراكمات المحتملة و الأخد بها عند اكتتاب المخاطر.

وتابع “لقد أظهر انفجار بيروت الحاجة الملحة لمعرفة الاخطار التي يمكن أن تكون عرضة لها الموانئ والمناطق الساحلية؛ كما أن سواحل  اليمن وخليج عمان و الدول المتوسطية معرضة لخطر التسونامي ، ناهيك على أن دولاً عربية تقع على خطوط الزلازل ومنها تونس، والمغرب، والجزائر، وفلسطين، والأردن وغرب المملكة العربية السعودية”.

وأشار إلى أن المنطقة العربية معرضة أيضا لأخطار لفيضانات والسيول والأمطار الرعدية مثل تونس ، الجزائر، المغرب والمملكة العربية السعودية.

ويذكر أنه قد سجل في هذه الندوة 1011 مشارك ، وحضرها فعليا 340، وقام بإداراتها شكيب أبوزيد الأمين العام للاتحاد العربي للتأمين، وأندريه عسيلي الرئيس التنفيذي للمبيعات وخدمة العملاء بشركة RMS لمنطقة أوروبا.

كما حاضر في هذه الندوة كلاً من الدكتور روبورت موير الرئيس التنفيذي المسؤول عن الأبحاث في مؤسسة RMS، والدكتور لوران ماريسكوت مدير أول مسؤول عن المنتجات لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا، وعبد الرحيم الشافعي مدير صندوق التضامن للكوارث الطبيعية (المغرب)، بالإضافة إلى أحمد القرشي رئيس الإكتواريين في الإعادة السعودية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض